1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

تايلاند: قتيلان وجرحى في انفجار قرب تجمع للمحتجين

وقع انفجار في العاصمة التايلاندية بانكوك قرب تجمع لمتظاهرين يطالبون باسقاط الحكومة، أدى إلى مقتل شخصين وجرح عدد آخر بينهم أطفال. وتشهد بانكوك منذ أسابيع احتجاجات تطالب باسقاط حكومة بنغلوك شيناواترا.

أعلن مركز للطوارئ الطبية في تايلاند أن انفجارا وقع في موقع للاحتجاجات وسط العاصمة بانكوك أسفر عن مقتل شخصين وإصابة 22 شخصا آخرين. وأفاد مركز "إيراوان" للطوارئ الطبية بأن الانفجار الذي وقع قرب تقاطع راتشبراسونغ أسفر عن مقتل طفل /12 عاما/ وامرأة /40 عاما/ وإصابة 22 شخصا آخرين.

وسارع جنود ورجال شرطة إلى المكان، ولم يتضح من يقف وراء الانفجار. ومنذ بدء الحركة الاحتجاجية المناهضة لرئيسة الوزراء يانغلوك شيناوترا، تعرضت تجمعات المتظاهرين لإلقاء قنابل يدوية وإطلاق نار من جانب مهاجمين غير معروفين.

وتعهد زعماء الجبهة المتحدة من أجل الديمقراطية ضد الاستبداد المؤيدة للحكومة "بالتعامل مع" زعيم الاحتجاج سوتيب توجسوبان مما يمهد الطريق لمواجهة محتملة بين الجماعات المناهضة والمعارضة للحكومة.

إغلاق تقاطعات الطرق

وقال جاتوبورن برومبان وهو أحد زعماء الجبهة المتحدة من أجل الديمقراطية ضد الاستبداد وعضو كبير في حزب بويا تاي الحاكم أمام آلاف من الأنصار في ناخون راتشاسيما في شمال شرق بانكوك "هذه المعركة ستكون أصعب من أي معركة أخرى..عليكم التفكير في الطريقة التي يمكننا أن نتعامل بها مع سوتيب ومن يدعمونه."

ويغلق محتجون مناهضون للحكومة تقاطعات الطرق الرئيسية في بانكوك منذ أسابيع بخيام وإطارات سيارات وأكياس رمل سعيا لإسقاط ينغلوك ووقف نفوذ شقيقها الملياردير تاكسين شيناواترا وهو رئيس وزراء معزول يعتبره كثيرون القوة الحقيقية وراء الحكومة.

ع.ج / م.س (أ ف ب، د ب أ، رويترز)