1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بوكو حرام تتبنى خطف عائلة فرنسية في الكاميرون وباريس تندد

أعلن مسلحون قالوا أنهم ينتمون إلى جماعة بوكو حرام النيجيرية الإسلامية المتشددة، عبر فيديو مسجل، تبني الجماعة خطف عائلة فرنسية في الكاميرون، وهددوا بقتل أفرادها السبعة. وباريس تندد بالمشاهد" الصادمة" في الفيديو.

تبنى مسلحون قالوا إنهم ينتمون إلى جماعة بوكو حرام الإسلامية النيجيرية المتطرفة في فيديو بث الاثنين (25 فبراير/شباط) خطف عائلة فرنسية في الكاميرون مهددين بقتلهم، فيما نددت باريس بالمشاهد "الصادمة" التي تضمنها الشريط المصور. وهي المرة الأولى يظهر فيها الفرنسيون، وهم عائلة من سبعة أفراد، منذ خطفهم في الكاميرون في 19 شباط/فبراير. وتعرف مصدر مقرب من العائلة الفرنسية المخطوفة على إفرادها في الشريط الذي نشر على موقع يوتيوب وظهر فيه ثلاثة مسلحين ملثمين على الأقل مع الأم والأب وشقيقه وأربعة أطفال في مكان مغلق. وطالب المسلحون بإطلاق سراح نساء معتقلات في نيجيريا ورجال معتقلين في الكاميرون.

وقال احد المسلحين باللغة العربية مخاطبا الرئيس النيجيري غودلاك جوناثان "إن أردت أن نترك هؤلاء الفرنسيين اترك نساءنا اللاتي حبستهن في أيديكم كلهن بسرعة". وأضاف "نحذر رئيس الكاميرون (بول بيا) فليتركوا إخواننا الذين حبستموهم في سجونكم كلهم بسرعة والا سترون ماذا يحل بكم". كذلك، توجه المسلح باللغة العربية إلى الرئيس الفرنسي فرنسوا أولاند قائلا "نقول لرئيس فرنسا نحن جماعة أهل السنة للدعوة والجهاد التي يلقبونها بوكو حرام. نحن الذين امسكنا هؤلاء الأفراد السبعة، رجلان وامرأة وأربعة أولاد بين حدود نيجيريا والكاميرون".

باريس تندد بالمشاهد"الصادمة" في الفيديو

وفي باريس، ندد وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس ب"المشاهد الصادمة في شكل رهيب" التي تضمنها شريط بوكو حرام والتي "تظهر وحشية لا حدود لها". وقال فابيوس في بيان إن "جماعة بوكو حرام عرضت لتوها شريط فيديو للعائلة الفرنسية التي خطفت في شمال الكاميرون الثلاثاء الفائت. بالنسبة ألينا جميعا، إن هذه المشاهد صادمة في شكل رهيب. إنها تظهر وحشية لا حدود لها". وأضاف فابيوس "نقوم بالتحقق اللازم في مثل هذه الظروف. إن كل أجهزة الدولة معبأة لتحرير مواطنينا".

وكان رئيس الحكومة جان مارك ايرولت أعلن قبلا أن الحكومة "باتت لديها المعلومة التي تفيد بان مجموعة بوكو حرام تبنت احتجاز" العائلة، موضحا أنها "قد تكون على الأرجح في نيجيريا". وقال ايرولت للصحفيين "حصلنا على معلومات تفيد بأن جماعة بوكو حرام تعلن عن احتجاز الأسرة الفرنسية" مضيفا أن الخبراء الفرنسيين يفحصون تسجيل فيديو نشر على موقع يوتيوب يظهر فيما يبدو الرهائن لتحديد مدى مصداقيته.

وخطفت العائلة الفرنسية التي يراوح عمر أبنائها بين خمسة أعوام و12 عاما في 19 شباط/فبراير في شمال الكاميرون. وقالت السلطات في الكاميرون أن الفرنسيين السبعة الذين كانوا يزورون حديقة عامة حين خطفوا، نقلوا إلى شمال شرق نيجيريا المجاورة.

م.س/ع.ج.م ( ا ف ب، رويترز، د ب أ)