بوتفليقة يقيل تبون ويعيد أويحيى لرئاسة الحكومة | أخبار | DW | 15.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بوتفليقة يقيل تبون ويعيد أويحيى لرئاسة الحكومة

في ظل خلافات عميقة بين رئيس الوزراء الجزائري عبد المجيد تبون ومسؤولين نافذين في الرئاسة، أقال الرئيس عبد العزيز بوتفليقة وزيره الأول تبون وعين رئيس الوزراء الأسبق أحمد أويحيى بديلا عنه.

Ahmed Ouyahia Algerien 24.11.2012 (picture-alliance/dpa)

أحمد أويحيى

عين الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة أحمد أويحيى رئيسا لوزراء الجزائر في تعديل وزاري اليوم الثلاثاء (15 أب/أغسطس 2017)،  كما ذكرت قناة النهار الخاصة ووكالة الأنباء الجزائرية (واج). وكانت الوكالة قد أفادت اليوم الثلاثاء بأن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة "أنهى مهام" الوزير الأول عبد المجيد تبون. دون ذكر الأسباب.

وقال مكتب الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة اليوم الثلاثاء إن الرئاسة عينت أحمد أويحيى رئيسا للوزراء ليحل محل عبد المجيد تبون بعد ثلاثة أشهر فقط من توليه المنصب. ولم يذكر بيان الرئاسة سببا لهذا التغيير. وتولى أويحيى (65 عاما) رئاسة الوزراء ثلاث مرات من قبل وكان أحدث منصب تولاه هو منصب رئيس ديوان رئيس الجمهورية.

يتزامن ذلك مع ورود أنباء عن خلافات بين تبون ومسؤولين نافذين في الرئاسة، إذ ذكرت تقارير أن الجزائر تعيش بوادر أزمة سياسية مفتوحة بين أركان السلطة نفسها. إذ عادت إلى الواجهة الحالة الصحية للرئيس عبد العزيز بوتفليقة ومدى قدرته على قيادة البلاد، في وقت اتسعت رقعة الخلافات بين رئيس الوزراء المقال، عبد المجيد تبون، ومسؤولين مقربين من الرئيس.

 

ز.أ.ب/ع.ش (د ب أ، رويترز)

مختارات