1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

بريطانيا: أول محاكمة بتهمة تشويه أعضاء تناسلية أنثوية

رغم أن تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية محظور في بريطانيا منذ عام 1985، إلا أن محكمة بريطانية ستنظر في أول تهمة من نوعها بهذا الشأن الجمعة، إذ يواجه طبيب وشخص آخر عقوبة تصل إلى 14 عاماً.

ذكرت رئيس هيئة الادعاء العام في بريطانيا أليسون ساندرز الجمعة (21 مارس/ آذار 2014) أن رجلين سيمثلان للمرة الأولى أمام القضاء بتهمة تشويه أعضاء تناسلية لامرأة. وقالت أليسون إن دانون دارماسينا، وهو طبيب بمستشفى في لندن، وحسن محمد سيمثلان أمام القضاء في أبريل/ نيسان المقبل. وأفادت تقارير بأن دارماسينا أجرى جراحة "لإصلاح" تشويه في الأعضاء التناسلية لامرأة كانت قد انجبت لتوها في نوفمبر/ تشرين الثاني 2012، مما تسبب في حدوث تشويه لأعضائها.

كما يواجه محمد تهمة تشجيع عملية التشويه بنفسه وتهمة أخرى بتحريض دارماسينا ومساعدته في إجراء العملية. ويذكر أن تشوية الأعضاء التناسلية الأنثوية أمر محظور في بريطانيا منذ عام 1985. وفي عام 2003، زادت أقصى عقوبة لهذه التهمة من السجن خمس سنوات إلى 14 سنة.

ي.أ/ ط.أ (د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة