1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بروكسل تجمد أرصدة يانوكوفيتش و17 آخرين

قرر الاتحاد الأوروبي تجميد أرصدة 18 مسؤولا أوكرانيا سابقا منهم الرئيس المعزول يانوكوفيتش ورئيس الوزراء السابق أزاروف. وروسيا تعتبر الإجراءات الأوروبية والأمريكية إزاء أزمة أوكرانيا "لاتساعد على التعاون والحوار".

جمّد الاتحاد الأوروبي أرصدة الرئيس الأوكراني المعزول فيكتور يانوكوفيتش و17 مسؤولا آخرين، منهم رئيس الوزراء السابق ميكولا أزاروف للاشتباه في ارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان وإساءة استغلال أموال الدولة. ويطبق القرار الذي نشر في النشرة الرسمية للاتحاد الأوروبي اليوم الخميس (06 آذار/ مارس 2014) على أراضي دول الاتحاد بما في ذلك مجالها الجوي. وتشمل القائمة أيضا الرئيس السابق لجهاز الأمن الأوكراني، ومدعيا عاما سابقا ووزيرين سابقين للداخلية والعدل.

ولن تشمل العقوبات في مرحلة أولى سوى تجميد الأرصدة وليس منع التأشيرات للسفر داخل الاتحاد الأوروبي كما كان مقرر مبدئيا.

من جهته، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن محاولات "شركائنا" لاتخاذ إجراءات إزاء أزمة أوكرانيا من خلال منظمة الأمن والتعاون في أوروبا وحلف شمال الأطلسي لا تساعد على التعاون والحوار. وقال لافروف في بيان أصدرته وزارة الخارجية اليوم الخميس "أريد أن أقول باختصار إننا عقدنا اجتماعا مع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري تناول الوضع في أوكرانيا فيما يتعلق بالإجراءات التي يحاول شركاؤنا القيام بها من خلال منظمة الأمن والتعاون في أوروبا ومجلس حلف شمال الأطلسي وروسيا وغيرها من المنظمات الدولية - وهي إجراءات لا تساعد على خلق مناخ للحوار والتعاون البناء."

يعقد القادة الاوروبيون الخميس قمة استثنائية في بروكسل بلقاء مع رئيس الوزراء الأوكراني الجديد ارسيني ياتسينيوك للبحث في سبل مساعدة أوكرانيا ومواجهة "العدوان" الروسي في القرم في أزمة سيجري مجلس الأمن الدولي بعد ظهر اليوم مشاورات بشأنها في جلسة رابعة منذ الجمعة الماضي.

وقال المجلس الأوروبي إن قادة الدول ال28 الاعضاء في الاتحاد، بمن فيهم المستشارة الالمانية أنغيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرنسوا أولاند ورئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، سيعقدون بعد ذلك اجتماعا "لمناقشة الوضع في أوكرانيا ورد الاتحاد الاوروبي".

ش.ع/ع.ج.م (أ.ف.ب، رويترز)

مواضيع ذات صلة