برلين - عمل لفنان ألماني سوري للتذكير بالحرب في حلب | عالم المنوعات | DW | 12.11.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

برلين - عمل لفنان ألماني سوري للتذكير بالحرب في حلب

عمل فني مستوحى من أحد أحداث الحرب السورية، للفنان مناف حلبوني، أمام بوابة براندنبورغ في برلين بألمانيا، يظهر 3 حافلات تقف بشكل عمودي لتذكر بحاجز في حلب عام 2015.

لم يملك المارة إلا أن يقفوا أمام في بوابة براندنبورغ في برلين، بعدما ظهرت ثلاث حافلات محترقة مصطفة عموديا في تناقض صارخ مباشرة أمام المعلم الشهير في العاصمة الألمانية في بداية الأسبوع. ويتضمن العمل الذي يحمل اسم "نصب تذكاري"، هو من أفكار الفنان الألماني- السوري مناف حلبوني.

ثلاث حافلات محترقة وضعت متتالية بشكل عمودي بغرض إنشاء درع مؤقت بناه سكان أحد شوارع حلب السورية، التي مزقتها الحرب للحماية من رصاص القناصين. ويهدف "النصب التذكاري"، الذي أقيم من قبل لمدة شهرين بالقرب من كاتدرائية السيدة العذراء (فراونكيرشه)، التي كانت مدمرة ذات يوم في مدينة درسدن شرقي ألمانيا، إلى عمل اتصال مباشر بين وضع المواطنين في الشرق الأوسط وأوروبا.

وفي هذا السياق يوضح حلبوني أن العمل الفني يهدف إلى إرسال رسالة عن الوحدة. ويقول "البوابة رمز للتدمير ونهاية حرب، وبنفس الوقت، رمز للتجزئة وبعدين رمز للوحدة... وهي رسالة قوية لأننا لازم نرجع نلاقي الطريق لبعض". وأضاف: "هذا مجسم ضد الحرب وضد أي شي غلط بيصير بها الدنيا".

 

ر.ض/ ط.أ (رويترز، د ب أ)

 

مختارات

مواضيع ذات صلة