1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

برلين توافق على المشاركة في مهمة مراقبة المجال الجوي لأفغانستان

الحكومة الألمانية توافق على المشاركة في مهمة طائرات الاستطلاع (الأواكس)، التي يخطط حلف شمال الأطلسي (الناتو) لاستخدامها لمراقبة المجال الجوي الأفغاني، والبنديستاغ يبدأ مناقشة تمديد مهمة الجيش الألماني في أفغانستان.

default

عشرات من الجنود الألمان سوف يشاركون في مهة طائرات الإستطلاع

وافقت الحكومة الألمانية اليوم الأربعاء (17 يونيو/حزيران) على مشاركة ألمانيا في مهمة استخدام طائرات استطلاع من طراز أواكس في أفغانستان، والمتمثلة بإرسال ثلاث إلى أربع طائرات من هذا النوع من قاعدة جايلنكيرشن في ولاية شمال الراين ـ وستفاليا التابعة للناتو، لمراقبة المجال الجوي المدني الأفغاني. وهي المهمة التي كان قد وافق عليها وزراء دفاع الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي (الناتو) الأسبوع الماضي خلال اجتماعهم في العاصمة البلجيكية بروكسل.

ويبلغ عدد الطاقم العامل ضمن هذه المهمة 250 فردا، يمثل الألمان أربعين في المائة منهم، إلا أنه من المقرر إرسال مائة جندي ألماني إضافي إلى أفغانستان للعمل ضمن إطار هذه المهمة، وفقا لما جاء في بيان صحفي نشر على موقع الحكومة الألمانية.

ويفترض أن تكون مهمة طائرات الأواكس أو "أنظمة الرادار الطائرة"، مساعدة قوات "آيساف" الدولية على تنظيم حركة الطيران في الأجواء الأفغانية والتي تشهد كثافة متنامية. وحسب إطار المهمة التي وافق عليها وزراء دفاع حلف الناتو، فإن تحديد الأهداف العسكرية لا يدخل ضمن المهمة الموكلة لهذه الطائرات لطائرات الاستطلاع.

تقارير عن تعزيز المهمة بـ 300 جندي ألماني

AWACS Aufklärungsflugzeug im Landeanflug

طائرات الإستطلاع سوف تنطلق من قاعدة تابعة لحلف الناتو في ولاية شمال الراين ـ وستفاليا

وبحسب مجلة "دير شبيغل" الأسبوعية، فإنه من المقرر أن يصادق البرلمان الألماني على إرسال دفعة إضافية من الجنود الألمان يصل تعدادها إلى 300 إلى أفغانستان للمشاركة ضمن المهمة التي تقوم بها طائرات الأواكس، وهو العدد الذي يفوق ما كان قد تم الإعلان عنه في السابق، وفقا لتقرير المجلة الألمانية. هذا وقد كان البرلمان قد وافق على رفع سقف مشاركة الجيش الألماني ضمن قوات "آيساف" الدولية بنحو ألف جندي، ليصل إجمالي العدد إلى أربعة آلاف وخمسمائة جندي.

من ناحية أخرى بدأ البرلمان الألماني بعد ظهر اليوم جلسة مناقشة أولية لمهمة الجيش الألماني في أفغانستان، وذلك بعد وقت قصير من اتخاذ الحكومة الألمانية قراراها بشأن مشاركة طائرات الأواكس. ومن المقرر أن يتخذ القرار النهائي حول تمديد مهمة الجيش في أفغانستان في آخر جلسة يعقدها البرلمان الألماني قبيل حلول العطلة الصيفية التي ستبدأ أوائل الشهر القادم.

(ن.ط/ إيه آر دي)

تحرير: عبده جميل المخلافي

مختارات