1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

برلين تعرب عن قلقها إزاء المواجهات على الحدود العراقية التركية

الحكومة الألمانية تعرب عن قلقها إزاء اندلاع المواجهات على الحدود التركية العراقية وتناشد البلدين العمل من اجل الحفاظ على استقرار المنطقة. أما المفوضية الأوروبية فتعلن عن تضامنها مع انقره في كفاحها "ضد الإرهاب".

default

الجيش التركي يعزز مواقعه عند الحدود مع العراق

أعربت الحكومة الألمانية اليوم عن قلقها إزاء اندلاع أعمال العنف الأخيرة بين متمردين أكراد والجيش التركي في المنطقة الحدودية التركية العراقية. جاء ذلك على لسان توماس شتيج نائب المتحدث باسم الحكومة الألمانية الذي ناشد باسم حكومته الحكومتين التركية والعراقية العمل سويا في هذا الموقف الحساس من أجل الحفاظ على استقرار المنطقة.

وأشار المتحدث إلى إدراك الحكومة الألمانية لقلق الجانب التركي من أنشطة حزب العمال الكردستاني في المنطقة الحدودية موضحا أن حزب العمال الكردستاني محظور في ألمانيا، علاوة على تصنيف الاتحاد الأوروبي له على أنه "منظمة إرهابية".

وأضاف شتيج أن وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير تحدث مع نظيره التركي على باباجان في اتصال هاتفي حول أهمية أن "تمعن أنقرة التفكير المتأني في جميع القرارات والنظر إلى التأثيرات المحتملة لهذه القرارات على زعزعة الاستقرار وزيادة صعوبة الوضع الصعب بالفعل، وفقا لتعبير المتحدث الألماني".

يأتي ذلك في الوقت الذي تتوارد فيه الأنباء عن مواجهات مسلحة بين حزب العمال الكردستاني والجيش التركي نجم عنها قتلى وجرحى عند منطقة الحدود العراقية التركية التي يقوم الجيش التركي بتعزيزات فيها. ومن جانبها رفعت قوات تابعة للأحزاب الكردية العراقية درجة الاستعداد للدفاع عن أراضيها في حال توغل القوات التركية في المناطق الكردية شمالي العراق.

تضامن أوروبي مع أنقره "في كفاحها ضد الإرهاب"

Irak Türkei Kurden Präsident Talabani und Massud Barsani in Irbil

الرئيس العراقي، والقائد الكردي مسعود برازاني يتحدثان أمس عن الأزمة في اربيل

من جانبه دان الاتحاد الأوروبي بشدة هجمات حزب العمال الكردستاني المحظور ضد أفراد الجيش التركي مطلع الأسبوع الجاري. وقالت متحدثة باسم أولي رين، مفوض توسيع الاتحاد الأوروبي اليوم الاثنين في بروكسل، إن المفوضية "تعلن تضامنها مع تركيا في كفاحها ضد الإرهاب الذي يمثل تحديا مشتركا للاتحاد الأوروبي وتركيا".

وكان المفوض الأوروبي قد أعرب الأسبوع الماضي عن تفهم الاتحاد الأوروبي لجهود الحكومة التركية "لحماية مواطنيها"، لكنه طالب في الوقت نفسه تركيا والعراق بحل المشكلة بالتعاون مع الجهات المختصة وفي ظل مراعاة القانون الدولي.

تجدر الإشارة هنا إلى أن تركيا هي عضو في حلف شمال الأطلسي (الناتو) ومن حقها طلب مساعدة من الحلف لحماية حدودها، الأمر الذي من شأنه أن يزيد الوضع تعقيدا.

برلماني ألماني: "الغاية لا تبرر الوسيلة"

Eckart von Klaeden

ايكارت فون كلايدن

وكان مسؤول الشئون الخارجية بالحزب المسيحي الديمقراطي والمتحدث باسم كتلة حزبي الإتحاد المسيحي الديمقراطي والمسيحي الاجتماعي في البرلمان الألماني، إيكارت فون كلايدن، قد انتقد عزم الحكومة التركية على ملاحقة الأكراد في الأراضي العراقية، مشيرا إلى انه ليس من حق انقره "التوغل في أراض دولة جارة هكذا بكل سهولة".

وعلى الرغم من اعترافه بحق تركيا في "مكافحة حزب العمال الكردستاني الإرهابي"، إلا أن المسئول الألماني قال في هذا السياق أن "الغاية لا تبرر الوسيلة". وأضاف البرلماني الألماني في حوار مع موقع مجلة "شبيغل" الألمانية بأن على الاتحاد الأوروبي أن يوضح لتركيا أن "مزيدا من الانفلات في العراق من شأنه أن يمس أمن أوروبا أيضا".

مختارات