1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

برلين تعتزم الإبقاء على قواتها في تركيا لحين انتهاء الحرب السورية

خلال تفقدها لقوات بلادها في إطار مهمة لحلف الناتو في تركيا، حذرت وزيرة الدفاع الألمانية المجتمع الدولي بتناسي الأزمة السورية والانشغال بأزمة القرم، مؤكدة أن ألمانيا ستبقي على قواتها في تركيا لحين انتهاء الأزمة السورية.

أعلنت وزيرة الدفاع الألمانية أورزولا فون دير لاين أن بلادها تعتزم الإبقاء على قواتها في تركيا لحين انتهاء الأزمة السورية، كما حذرت المجتمع الدولي من إهمال الأوضاع في سوريا في ظل الانشغال بأزمة شبه جزيرة القرم ونزاعات أخرى. وقالت فون دير لاين اليوم الثلاثاء (25 مارس/ آذار2014) خلال تفقدها لقوات بلادها في تركيا إن المجتمع الدولي مدين للمواطنين الذين يعانون في سوريا بمواصلة البحث عن حل للأزمة.

وقالت الوزيرة إن الأزمة السورية "موضوع يتعين أن نضعه جميعا على قمة أجنداتنا". وتتفقد الوزيرة الجنود الألمان المشاركين في تركيا في مهمة منظومة الدفاع الصاروخية لحماية الحدود التركية من هجمات محتملة من سوريا. ويشارك في المهمة التي يقودها حلف شمال الأطلسي (الناتو) في مدينة قهرمان مرعش التركية، التي تبعد حوالي مئة كيلومتر من الحدود السورية، 300 جندي ألماني.

يذكر أن الجيش التركي قصف مقاتلة سورية اخترقت المجال الجوي لتركيا، بحسب بيانات أنقرة. وهذه الزيارة هي الثالثة التي تتفقد فيها وزيرة الدفاع الألمانية قوات بلادها في الخارج بعد أفغانستان ومالي.

ش.ع/ ح.ز (د.ب.أ)