1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

برلين تدعو كابول للإسراع في توقيع الاتفاق الأمني مع واشنطن

طالب وزير الدفاع الألماني توماس دي ميزير بالوضوح فيما يتعلق بمستقبل نشر القوات الدولية في أفغانستان بعد 2014 وذلك خلال زيارته لقوات بلاده هناك. كما دعا كابول للتوقيع على الاتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة الأمريكية.

حث وزير الدفاع الألماني توماس دو ميزيير اليوم (الأربعاء 11 ديسمبر/ كانون الأول 2013) خلال زيارة إلى مزار الشريف أفغانستان على الإسراع في توقيع الاتفاق الذي تفاوضت بشأنه مع الولايات المتحدة لتنظيم الوجود العسكري في أفغانستان. وقال الوزير الألماني من على متن الطائرة التي نقلته إلى أفغانستان "ننتظر بفارغ الصبر توقيع الجانب الأفغاني"، مشيرا إلى ضرورة التوصل إلى "اتفاق على حقوق وواجبات الجنود الأميركيين وجميع جنود حلف شمال الأطلسي".

وتزامنت زيارة دو ميزير مع وقوع عملية انتحارية اليوم في كابول بواسطة سيارة محشوة بمتفجرات قرب قافلة عسكرية للحلف الأطلسي في مطار العاصمة الأفغانية. واستهدف الاعتداء قافلة للجيش الألماني، كما أوضح متحدث باسم الجيش الألماني في برلين، مشيرا إلى أن الاعتداء لم يسفر عن إصابة أي من الجنود الألمان.

واعتبر وزير الدفاع الألماني أن توقيع الاتفاق "بعد الانتخابات الرئاسية الأفغانية سيكون بالتأكيد بعد فوات الأوان". ورفض الرئيس الأفغاني حتى الآن التوقيع على الاتفاق الأمني بين كابول وواشنطن الذي سيحدد أحكام وجود عسكري أميركي بعد انسحاب 75 ألف جندي من الحلف الأطلسي أواخر 2014.

ويرفض الرئيس الأفغاني توقيع هذا الاتفاق قبل الانتخابات الرئاسية في نيسان/ ابريل 2014 التي لا يستطيع الترشح إليها لان الدستور يمنعه من الترشح لولاية ثالثة.

(ح.ز/ ي.ب / د.ب.أ / أ.ف.ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة