برلين تدعو القوى الكبرى للتحدث مباشرة مع كوريا الشمالية | أخبار | DW | 18.09.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

برلين تدعو القوى الكبرى للتحدث مباشرة مع كوريا الشمالية

دعا وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل إلى إجراء محادثات مباشرة مع كوريا الشمالية في الخلاف معها حول الأسلحة النووية والاختبارات الصاروخية.

شدد وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل في تصريحات لصحيفة "بيلد" الألمانية الصادرة اليوم (الاثنين 18 سبتمبر/ أيلول 2017) على أنه "يتعين على القوى الثلاثة الجلوس على طاولة واحدة: الولايات المتحدة والصين وروسيا". وذكر غابرييل أن الأمر يحتاج إلى "رؤى وخطوات شجاعة" على غرار سياسة التهدئة إبان الحرب الباردة. وطالب غابرييل بإظهار "ضمان أمني آخر غير القنبلة النووية" لزعيم كوريا الشمالية كيم يونغ أون، وقال: "إنه (زعيم كوريا الشمالية) ليس مجنونا... هو يتبع استراتيجية تمّت دراستها بهدوء: عندما يمتلك قنبلة نووية، فإن نظام حكمه سيصبح آمنا، بحسب اعتقاده، لأنه لن يجرؤ أحد على تهديده".

وفي الوقت نفسه، طالب غابرييل بالانتظار حتى يظهر مفعول العقوبات الأخيرة التي فُرضت على بيونغ يانغ، موضحا أن "العقوبات تحتاج إلى وقت حتى يظهر مفعولها. رأينا هذا على سبيل المثال مع إيران".

وكانت الولايات المتحدة قد حذرت مطلع هذا الأسبوع قيادة كوريا الشمالية مجددا من أن يؤدي هجوم محتمل إلى تدمير كوريا الشمالية نفسها. ورغم العقوبات المشددة من الأمم المتحدة، يعتزم زعيم كوريا الشمالية مواصلة البرنامج النووي لبلاده للوصول إلى توازن عسكري مع الولايات المتحدة. وكان مجلس الأمن الدولي أدان الاختبار الصاروخي الأخير لكوريا الشمالية، واعتبره استفزازا.

ح.ز/ و.ب (د.ب.أ)

 

مختارات