1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

برلسكوني يبدأ أعمال المنفعة العامة لدى المصابين بالزهايمر

بدأ الرئيس الإيطالي السابق الخدمة الاجتماعية في مركز للمسنين المصابين بداء الخرف بعد إدانته في قضية التهرب الضريبي، في تطور يصعب على الرجل السبعيني الذي يهتم بشكل كبير بمظهره تقبله.


وصل رئيس الحكومة الايطالي السابق سيلفيو برلسكوني صباح اليوم الجمعة (9 مايو/ أيار 2014) إلى مركز للمصابين بداء الزهايمر، حيث سيقضي عقوبة القيام بأعمال للمنفعة العامة لمدة عام. وكلف برلسكوني بالعمل في مركز "ساكريد فاميلي فاونديشن" وهو مجمع كبير في منطقة سيكانو بوسكون التي تبعد مسافة 40 دقيقة بالسيارة عن مقر إقامته الفاخرة قرب مدينة ميلانو والتي كانت مشهورة ذات مرة باستضافة حفلات "بونغا بونغا" سيئة السمعة.

وجرى إبلاغ برلسكوني الذي أمرته إحدى المحاكم بالقيام بخدمة المجتمع مرة واحدة في الأسبوع لمدة أربع ساعات، كما جرى تحذيره من إمكانية إبعاده عن الخدمة المجتمعية ووضعه رهن الإقامة الجبرية إذا انتهك قرارات المحكمة. وقد نزل برلسكوني بسرعة من سيارته أمام مدخل مبنى سان بياترو داخل معهد ساكرا فاميليا. ولم يدل بأي تصريح لحوالي مائة صحافي كانوا في انتظار وصوله.

وهتف نقابي متنكر بزي مهرج تمكن من التسلل إلى الداخل رغم الإجراءات الأمنية المشددة "برلسكوني إلى السجن" و"حلم العمال الايطاليين رؤية برلسكوني في سان فيتوري"، سجن ميلانو. وحكم على برلوسكوني بالسجن لمدة عام (أربعة أعوام أسقطت ثلاثة منها) في الأول من آب/ أغسطس الماضي في إطار قضية ميدياسيت التي تتعلق باحتيال ضريبي، يمضيها بشكل أعمال للمنفعة العامة. وتم إقالة برلكسوني من البرلمان ومنعه من تولي منصب عام، لكنه لا يزال زعيم حزب "فورزا إيطاليا" المحافظ.

ويندرج الاهتمام بأشخاص مصابين بالزهايمر الذي يصعب تقبله على الرجل البالغ من العمر 77 عاما الذي يعلق أهمية كبيرة على صورته، في إطار سلسلة من الإجراءات الملزمة بينها منعه من مغادرة منطقة ميلانو مع السماح له بالتوجه إلى روما من صباح الثلاثاء إلى مساء الخميس أسبوعيا.

و.ب/ ط.أ (أ.ف.ب؛ د.ب.أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة