1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

برانديلي يستقيل بعد خروج المنتخب الإيطالي من الدور الأول

وضع تشيزاري برانديلي مدرب المنتخب الإيطالي لكرة القدم استقالته تحت تصرف المسؤولين إثر خروج فريقه من الدور الأول من مونديال البرازيل بعد خسارته أمام أوروغواي. بدوره أعلن رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم استقالته أيضا.

أكد مدرب منتخب إيطاليا تشيزاري برانديلي عزمه على الاستقالة من منصبه بعد خسارة فريقه أمام أوروغواي صفر-1 اليوم الثلاثاء (24 حزيران/ يونيو 2014) وخروجه من الدور الأول لمونديال 2014. ولحق به مباشرة رئيس الاتحاد الايطالي جانكارلو اباتي للسبب عينه. وقال برانديلي في المؤتمر الصحافي بعد المباراة "الأمور الفنية هي من مسؤوليتي وقد أعلنت للاتحاد بأني سأتقدم باستقالتي لأن مشروعي فشل، وبالتالي علي أن أتحمل مسؤولياتي".

وأضاف المدرب الذي أوصل المنتخب الإيطالي للمباراة النهائية في بطولة الأمم الأوروبية عام 2012 للصحفيين "بعد نهاية المباراة تحدثت مع رئيس الاتحاد وأبلغته بأنني اعتزم الاستقالة." وتابع برانديلي الذي كان قد مدد عقده الشهر الماضي "حينما يحدث إخفاق يتعين على من في موضع المسؤولية أن يتحمل النتيجة."

وعبر جيانكارلو اباتي رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم عن أمله في إقناع برانديلي بالعدول عن قراره، مشددا على أن استقالته الشخصية من رئاسة الاتحاد لا رجعة عنها. وتولى برانديلي المسؤولية خلفا لمارشيلو ليبي في 2010 بعد خروج إيطاليا من الدور الأول في مونديال جنوب إفريقيا كحاملة للقب.

وخسرت ايطاليا بطلة العالم أربع مرات بهدف دون رد أمام أوروغواي لتنهي المجموعة الرابعة في المركز الثالث. وسترحل ايطاليا عن البرازيل بعد أن سجلت هدفين فقط في ثلاث مباريات في أقل حصيلة لها منذ 1966 حينما خرجت أمام كوريا الشمالية.

أ.ح/ م.م (رويترز، أ ف ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة