1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بدء محادثات السلام بين طالبان وإسلام أباد

شهد اليوم انطلاق محادثات السلام بين مقاتلي حركة طالبان الباكستانية وحكومة إسلام أباد بعد أن تم تأجيلها عدة مرات، مع تزايد الشكوك في فرص نجاحها. وأعلن الجانبان بعد الجولة الأولى من المباحثات التزامهما بالحوار.

بدأت الجولة الأولى من محادثات السلام بين مقاتلي حركة طالبان الباكستانية والحكومة في إسلام أباد الخميس (السادس من شباط/ فبراير 2014) بعد تأجيلها أكثر من مرة وتزايد الشكوك في فرص نجاحها. ويقاتل متمردو الحركة منذ عام 2007 للإطاحة بالحكومة في إسلام أباد وإقامة حكم إسلامي. لكن رئيس الوزراء نواز شريف يعتقد أن كلا الجانبين مستعدان الآن للتوصل إلى تسوية عن طريق التفاوض ووقف القتال.

وأكد الجانبان في بيان صدر بعد الجولة الأولى للمحادثات، التي استمرت لأكثر من ثلاث ساعات، التزامهما بالحوار. وقال البيان: "توصلت كلتا اللجنتين إلى ضرورة امتناع جميع الأطراف عن أي عمل قد يلحق الضرر بالمحادثات"، ونددتا بأعمال العنف التي وقعت في باكستان في الآونة الأخيرة . وأرسل عرفان صديقي، وهو مفاوض عن الحكومة اختاره رئيس الوزراء، رسالة نصية من الاجتماع الذي عقد في مبنى حكومي في إسلام أباد، واصفاً الأجواء بأنها "ودية".

وتراقب الدول المجاورة لباكستان المحادثات عن كثب وهي مدركة أن أي فشل آخر في التوصل إلى حل سلمي سيزيد من زعزعة استقرار منطقة متوترة بالفعل قبل الانسحاب المتوقع لمعظم القوات الأجنبية من أفغانستان المجاورة.

ح.ع.ح/ ي.أ (أ.ف.ب/ رويترز)

مختارات