1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

بدء فرز الأصوات بعد إقبال غير مسبوق في تاريخ الانتخابات الأمريكية

بدأت عملية فرز الأصوات في بعض الولايات الأمريكية، حيث أشارت تقارير إعلامية أن النتائج الأولية في السباق التاريخي نحو البيت الأبيض تميل لصالح أوباما في ولاية انديانا ولصالح ماكين في ولاية كنتاكي .

default


مع بدء إغلاق بعض مراكز الاقتراع في ولايتنين أمريكيتين ابوابها، استعدادا لفرز الأصوات، بدأ مرشحا الرئاسة الأمريكية الديمقراطي باراك أوباما والجمهوري جون مكين عملية انتظار عصيبة لنتائج نزالهما للفوز بكرسي الرئاسة في البيت الأبيض، منتظران حكم الناخب الأمريكي الذي له الكلمة النهائية.

وبدأت عملية فرز الأصوات في بعض المراكز في أجزاء من إنديانا وكنتاكي في الساعة السادسة مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة (2300 بتوقيت جرينتش). وتمتد فترة الإغلاق على مدى الساعات الست القادمة في الولايات الباقية وعددها 48 بالإضافة إلى منطقة كولومبيا.

وفي هذه الأثناء ذكرت محطة (سي.إن.إن) التليفزيونية الإخبارية الأمريكية أن النتائج الأولية للانتخابات الرئاسية في ولاية إنديانا، وهي من الولايات الحاسمة، أظهرت تقدم المرشح الديمقراطي باراك أوباما على غريمه الجمهوري جون ماكين. وقالت (سي.إن.إن) إن أوباما حصل على 50 في المائة من أصوات الناخبين في هذه الولاية وذلك بعد فرز 3 في المائة من الأصوات، بينما نال ماكين 49 في المائة. وأضافت الشبكة الإخبارية أن المرشح الجمهوري يتصدر السباق في ولاية كنتاكي بعد فرز 10 في المائة من أصوات الناخبين. وأوضحت أن ماكين حصل على 51 في المائة من الأصوات بينما نال أوباما 48 في المائة فحسب

نسبة مشاركة غير مسبوقة

US Wahl Wähler in Washington warten in einer Schlange

إقبال غير مسبوق

وكان الناخبون الأمريكيون قد تدفقوا على مراكز الاقتراع منذ الصباح الباكر الثلاثاء، ووقفوا في طوابير انتظار طويلة لاختيار الرئيس الرابع والأربعين للولايات المتحدة في انتخابات تاريخية قد تفتح أبواب البيت الأبيض أمام أميركي اسود للمرة الأولى. ويقدر بعض المراقبين أن 130 إلى 135 مليون ناخب قد يقترعون في مقابل 120 مليونا في العام 2004 و105 ملايين في العام 2000.

وقال مسؤول في إدارة الولاية لوكالة فرانس برس "إننا نشهد فعلا مشاركة غير مسبوقة. سنحطم المستويات القياسية بسهولة اليوم". ورجح مسؤول في إدارة ولاية أوهايو أن تسجل نسبة مشاركة قياسية في الانتخابات بنسبة 80 في المائة.

وأكدت مصادر رسمية أمريكية إن نسبة المشاركة في الانتخابات الرئاسية التي بلغت مستوى مرتفعا جدا "لا سابق له" في الولايات الرئيسية التي قد ترجح فوز معسكر على أخر. وقالت جين جنسن مسؤولة العمليات الانتخابية في ولاية فيرجينيا إن "المشاركة غير مألوفة"، مشددة على أن أكثر من 40 في المائة من الناخبين المسجلين اقترعوا قبل العاشرة بالتوقيت المحلي.

مختارات

مواضيع ذات صلة