1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بدء جولة حاسمة من المفاوضات بين إيران والقوى الكبرى

انطلقت المرحلة الحاسمة من المفاوضات بين إيران ومجموعة الدول الست الكبرى في العاصمة النمساوية فيينا، وسط توقعات بصعوبة التوصل إلى حل نهائي يحجم الطموحات النووية الإيرانية ويرفع العقوبات عنها.

بدأت القوى الست الكبرى وإيران مرحلة حاسمة من المساعي الدبلوماسية بشأن أنشطة إيران النووية اليوم الأربعاء(14 أيار/ مايو 2014) لبدء صياغة اتفاق حول الطموحات النووية الإيرانية المثيرة للجدل مقابل إلغاء تدريجي للعقوبات التي أضرت بالاقتصاد الإيراني. وبعد أشهر من المحادثات وتحقيق بعض النجاحات الأولية تبدأ طهران ومجموعة "5+1" (ألمانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا) صياغة اتفاق نهائي.

وخلال الشهرين المقبلين تريد القوى الست الكبرى من إيران أن توافق على أن تخفض أجزاء كبيرة من أنشطتها النووية التي تخشى من أنها ذات أهداف عسكرية، بينما تريد إيران من القوى إلغاء العقوبات ضد اقتصادها الذي يقوم على النفط. وفي هذا السياق قال مايكل مان المتحدث باسم وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين اشتون بعد جلسة عامة أولى "سنبدأ بجمع ما يمكن أن يشكل إطارا لاتفاق".

وترأست اشتون التي تتفاوض مع إيران باسم مجموعة "5+1" ووزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف شخصيا هذا الاجتماع، فيما تقر الأطراف بأن النجاح غير مؤكد. وأكد مايكل مان أن المحادثات التي ستستمر حتى الجمعة ستكون "صعبة جدا ومعقدة". ويأتي ذلك مشابها للتصريح الذي أدلى به ظريف أمس الثلاثاء عند وصوله إلى العاصمة النمساوية. كما حذر وزير الخارجية الإيراني من أن "تحضير نص الاتفاق سيتطلب الكثير من الجهود".

واشنطن تحث دول الخليج على موقف موحد

على صعيد متصل، حثت الولايات المتحدة السعودية ودول الخليج الأخرى اليوم الأربعاء على توحيد الصف لمواجهة التهديدات المشتركة مثل إيران في الوقت الذي تواجه فيه هذه الدول صعوبات لتجاوز الخلافات بشأن دعم قطر لجماعة الإخوان المسلمين في مصر.

وقال وزير الدفاع الأمريكي تشاك هيغل خلال كلمة في افتتاح اجتماع وزراء دفاع مجلس التعاون الخليجي "التحديات الأمنية الأكثر إلحاحا تهدد المنطقة بأكملها وتحتاج لرد جماعي". وأضاف "هذا هو النهج الذي يجب أن تستخدمه المنطقة للتعامل مع التهديدات التي تمثلها إيران".

ح.ع.ح/أ.ح (رويترز/د.أ.ب/أ.ف.ب)