1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

بدء تشغيل أول منشأة طاقة من نوعها لتوليد الغاز الحيوي من فضلات الدجاج في ألمانيا

بدأ في شرق ألمانيا تشغيل أول منشأة للطاقة لتوليد الغاز الحيوي من فضلات الدجاج بتكلفة بلغت عشرة ملايين يورو. هذه المحطة المتطورة تقوم بتحويل روث الدجاج وخليط من الذرة والعشب إلى تيار كهربائي وحرارة للتدفئة.

default

البحث عن مصادر الطاقة جعل الإنسان يلجأ إلى حلول خلاقة

بدأ أمس الجمعة تشغيل أول منشأة للطاقة من نوعها في ألمانيا لتوليد الغاز الحيوي من فضلات الدجاج. وقامت شركة "جوت مينيفيتس" ببناء هذه المنشأة التي تكلفت عشرة ملايين يورو في بلدة باسدورف بولاية براندنبورج شرق ألمانيا.

وتعتمد هذه المحطة للطاقة على فضلات الدجاج بنسبة 70 في المائة في توليد الطاقة. وتقوم هذه المحطة بتحويل روث الدجاج وخليط من الذرة والعشب إلى تيار كهربائي وحرارة للتدفئة وسماد. وساهمت الوزارة الاتحادية للبيئة بمبلغ 930 ألف يورو في هذا المشروع الأول من نوعه في ألمانيا حسبما أفادت الوزارة.

تجربة رائدة

Holz-Pellets

استخدام نشارة الخشب كمصدر للطاقة

وتكتسب هذه المنشأة أهمية خاصة حيث أنها تجربة رائدة في كيفية الاستفادة من مخلفات مزارع الدجاج البياض ودجاج التسمين في ألمانيا بهذه الكميات حسبما قال وزير البيئة الألماني زيجمار جابريل أمس الجمعة في برلين. وكانت منشآت الغاز الحيوي المعروفة حتى الآن لا تستخدم أكثر من 30 في المائة من روث الطيور في توليد الطاقة لأن ارتفاع نسبة النتروجين الناتجة عن استخدام كميات كبيرة من فضلات الطيور كان يتطلب كميات كبيرة من الماء. وتم تطوير منشأة خاصة لصالح شركة جوت الزراعية.

35 ألف دجاجة لإنتاج الطاقة

Brennstoffzellen im Heizungskeller eines Privathauses

خلية لتوليد الطاقة من نشارة الخشب في احد المنازل

وتقوم هذه المنشأة المتطورة بفصل النتروجين والرمال والعناصر الغذائية من روث الدجاج بحيث تستخدم العناصر الغذائية كسماد. وتشغل شركة جوت مينيفيتس مزرعتين للدجاج بطاقة 35 ألف دجاجة لكل مزرعة. وتعتزم الشركة تحويل نحو 25 ألف طن من روث الدجاج سنويا إلى طاقة بعد إضافته لخليط من الذرة والعشب.

وتسعى الشركة من خلال ذلك إلى تغطية حاجة 4600 منزل سنويا من التيار الكهربائي. كما ستنتج هذه المنشأة الحديثة 1.23 ميجاوات سنويا من الحرارة المستخدمة في التدفئة. وقال المدير التنفيذي لشركة جوت مينيفيتس، أولريش فاجنر، إن شركته ستستخدم هذه الطاقة الحرارية في تدفئة مزارعها ومكاتبها بالإضافة إلى مجلس مدينة كوتين القريبة ومكتب الضرائب بنفس المدينة.

مختارات

مواضيع ذات صلة