1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بدء إزالة جزء من بقايا جدار برلين رغم الاحتجاجات

رغم التظاهرات المناوئة لعملية إزالة أجزاء من بقايا جدار برلين لغرض بناء شقق سكنية، بدأت اليوم أعمال الإزالة للجزء المعروف بـ "معرض الجانب الشرقي"، الذي يضم أعمال حوالي 120 فنانا دوليا.

بدأت اليوم الأربعاء (27 آذار/ مارس 2013) إزالة جزء من بقايا جدار برلين التاريخي بغرض إقامة مشروعات بناء. وقالت متحدثة باسم الشرطة، إن أعمال الإزالة تجرى حاليا لجزء من الجدار تم تجنبه بعد مظاهرات عديدة مناهضة للمشروع. وتقوم الشرطة بمراقبة السور تحسبا لمظاهرات جديدة. وتعتزم إحدى شركات الاستثمار بناء مبنى كبير في المنطقة المقام عليها الجدار وقد توقفت عن أعمال الإزالة لفترة بسبب المظاهرات. تجدر الإشارة إلى أن هذا الجزء من الجدار معروف عالميا باسم "معرض الجانب الشرقي" والذي قام فنانون عالميون برسم أعمال فنية عليه.

ويعد هذا المعرض، الذي يعد أطول معرض في العالم يقام في مكان مفتوح، والذي يقع على الجانب الشرقي السابق لبرلين على طول نهر سبري، أحد مناطق الجذب السياحي الرئيسية في المدينة، حيث يزوره أكثر من مليون سائح سنويا. ويضم المعرض الذي انشأ عام 1990 أعمال حوالي 120 فنانا دوليا وجرى رسمها على الجانب الشرقي من حائط برلين الذي يمتد لنحو 3.1 كيلومترا من جدار برلين.

وقد أنفقت سلطات برلين نحو 5. 2 مليون يورو (3.3 مليون دولار) لترميم ثاني أكثر مناطق الجذب السياحي شعبية في المدينة بعد بوابة براندنبيرغ. ويعد من الصعب حاليا العثور على بقايا جدار برلين، الذي أزيل معظمه عقب انهيار الشيوعية في عام 1989، في العاصمة الألمانية.

ع.خ/ أ.ح ( د ب أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع