1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

بايرن ميونيخ يستعيد توازنه بعد فوزه على هرتا برلين وكلوزه ينهي صيامه عن التهديف

استعاد فريق بايرن ميونيخ توازنه بعد التعادل في أول مباراتين له بالموسم الجديد (بوندسليغا)، بتغلبه على ضيفه هرتا برلين 4/1، ليكون الفوز الأول للفريق البافاري تحت قيادة مديره الجديد كلينسمان، الذي خفف الفوز من الضغط عليه.

default

فوز بايرن ميونيخ خفف الضغوط على كلينسمان



استعاد فريق بايرن ميونيخ توازنه بعد التعادل في أول مباراتين له بالموسم الجديد للدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا) بتغلبه على ضيفه هرتا برلين 4/1 اليوم الأحد في المرحلة الثالثة من المسابقة ليكون الفوز الأول للفريق البافاري تحت قيادة مديره الفني الجديد يورجن كلينسمان هذا الموسم.


وتقدم النجم الإيطالي لوكا توني بهدف مبكر لبايرن ميونيخ في الدقيقة 12 ليكون أول أهداف اللاعب هذا الموسم، ثم أضاف زميلاه فيليب لام وباستيان شفاينشتايجر الهدفين الثاني والثالث للفريق في الدقيقتين 54 و56، وجاء هدف شفاينشتايجر من ضربة جزاء. ولكن ما أثار هتافات وتهليل الجماهير بشكل أكبر هو إنهاء ميروسلاف كلوزه فترة صيامه عن التهديف وتسجيله الهدف الرابع لبايرن ميونيخ من ضربة جزاء قبل 20 دقيقة من نهاية المباراة. كما جاء هدف كلوزه لينهي الجدل المثار حول أن المهاجم الألماني الدولي فقد القدرة على التهديف، حيث كان الهدف الوحيد الذي سجله كلوزه هذا العام في أول آذار/مارس، أي أنه كان في الموسم الماضي.



وجاء الفوز ليخفف من الضغوط الواقعة على كلينسمان بعد تعادل بايرن ميونيخ في أول مباراتين له هذا الموسم. وقال كلينسمان إنه بعد الاستعدادات الصعبة للموسم "يبدأ الفريق ببطء في خوض غمار المنافسة". وأضاف كلينسمان: "فعلنا ما كنا نريده وشكلنا عليهم ضغطا بإشراك خمسة لاعبين في خط الوسط والمنافسة على الكرة".


وسيطر بايرن ميونيخ على مجريات اللعب منذ البداية في مباراة اليوم وافتتح التسجيل عندما تلقى المهاجم الإيطالي توني، الذي تصدر قائمة هدافي البوندسليجا الموسم الماضي، تمريرة من شفاينشتايجر وراوغ المدافع ستيف فون بيرجن قبل أن يسدد الكرة في شباك ياروسلاف دروبي حارس مرمى هرتا برلين. وأضاف لام الهدف الثاني لبايرن ميونيخ بعدما تبادل الكرة مع زي روبرتو ليسكنها الشباك، ثم سجل شفاينشتايجر الهدف الثالث من ضربة جزاء احتسبها الحكم إثر قيام فون بيرجن بعرقلة شفاينشتايجر داخل منطقة الجزاء.



كلوزه تجاوز فترة الصيام عن الأهداف


Bundesliga München Berlin Luca Toni nach Treffer

لوكا تنوني تقدم لبايرن ميوينخ بهدف مبكر

وكادت المباراة أن تنتهي دون أن يضع كلوزه بصمته، لكن زميله زي روبرتو تعرض لعرقلة من قبل فون بيرجن أيضا داخل منطقة الجزاء ليحتسب الحكم ضربة جزاء أخرى لبايرن ميونيخ، وتقدم كلوزه لتسديدها بعد ما منحه شفاينشتايجر الكرة وأحرز منها الهدف الرابع للفريق البافاري. وقال كلوزه عقب المباراة: "شفايني (شفاينشتايجر) كان مكلفا بتسديد ضربات الجزاء وسدد الضربة الأولى ببراعة، لذلك رميت له الكرة ، ثم أعادها لي في بادرة كريمة منه". وأضاف كلوزه: "عملت بجد على مدار الأسابيع القليلة الماضية لاستعادة لياقتي لذلك كان هذا (لهدف) مهما للغاية. إنني سعيد حقا بمباراة اليوم". وقال كلينسمان إن الفريق يساند كلوزه دائما، وأضاف: "ميرو (كلوزه) يواجه انتقادات منذ شهور ولكننا نعرف إمكانياته، إنه أفضل مهاجم (في ألمانيا) منذ سنوات". وكانت ضربة الجزاء هي اللعبة الأخيرة لكلوزه في المباراة حيث أخرجه كلينسمان ودفع بلوكاس بودولسكي الذي لم يشارك في المباراة من بدايتها مرة أخرى.


مهاجم هرتا برلين كان على وشك الطرد


Fussball Bundesliga 2008 Mannschaftsbild FC Bayern München

الفريق البافاري يستعيد توازنه

وفي ظل إيقاف القائد مارك فان بوميل ارتدى لوشيو شارة قيادة بايرن ميونيخ وعاد مارتن ديميشلاس من الإصابة ليتعاون مع اللاعب البرازيلي في قلب الدفاع. ولم يواجه دفاع بايرنن ميونيخ خطورة تذكر من قبل لاعبي هرتا برلين الذين افتقدوا المهارة في الهجوم. وكادت الأمور تتحول من السيء إلى الأسوأ بالنسبة لهرتا برلين، حيث كاد المهاجم البرازيلي رافاييل أن يطرد لاستخدامه الخشونة مع أندرياس أوتل في الشوط الأول. وكان بمقدور بايرن ميونيخ أن يضيف الهدف الخامس لكنه أهدر عددا من الفرص حتى تلقت شباكه هدفا قبل ست دقائق من نهاية المباراة عندما مرر اللاعب البديل تيم بوروفسكي كرة إلى ماركو بانتيليتش الذي أفلت من مصيدة التسلل وسدد الكرة في شباك مايكل رينسينج حارس مرمى بايرن. وارتفع رصيد بايرن ميونيخ إلى خمس نقاط ليقفز إلى المركز السابع بجدول الدوري.


وفي مباراة أخرى جرت اليوم تغلب شتوتجارت على ضيفه هانوفر بهدفين نظيفين سجلهما ماريو جوميز وبافل باردو في الشوط الأول وجاء هدف باردو من ضربة جزاء. وارتفع رصيد شتوتجارت إلى ست نقاط في المركز الخامس في حين تجمد رصيد هانوفر عند نقطة واحدة في المركز الثامن عشر الأخير.




مختارات