1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بان كي مون يندد بقطع المياه عن حلب

طالب بان كي مون كل الأطراف المعنية بالأزمة السورية بالعمل على ضمان عودة إمدادات المياه بشكل دائم إلى مدينة حلب، منددا بقطعها عن المدينة وحرمان الناس من المياه الصالحة للشرب وبالتالي " من أحد حقوق الإنسان الأساسية".

ندد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الجمعة (16 مايو/أيار) بقطع المياه عن حلب، كبرى مدن الشمال السوري، مطالبا "كل الأطراف بضمان عودة إمدادات المياه بشكل دائم". وقال الأمين العام في بيان إن "منع وصول الناس إلى المياه الصالحة للشرب هو حرمانهم من أحد حقوق الإنسان الأساسية". ودعا بان الدول الأعضاء وكل الذين لديهم تأثير على أطراف النزاع إلى أن يذكروا (هؤلاء الأطراف) بواجباتهم".

ولأكثر من أسبوع قطعت المياه عن حلب، وذلك بشكل رئيسي بسبب قيام جبهة النصرة، الفرع السوري لتنظيم القاعدة، بوقف عمل المحطة الرئيسية لضخ المياه في المدينة، كوسيلة للضغط على النظام للحد من الهجمات الجوية المكثفة التي ينفذها الجيش النظامي السوري في المدينة وريفها، منذ منتصف كانون الأول/ديسمبر، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ومنذ أيام عادت المياه إلى بعض أجزاء هذه المدينة التي كانت تعد العاصمة الاقتصادية لسوريا قبل اندلاع النزاع وثاني كبرى مدن البلاد. وأ,ل أمس الخميس، أفاد فرع الهلال الأحمر السوري أن محطة ضخ المياه عاودت العمل، من دون أن يتضح ما إذا كانت عودة المياه كاملة. وتشهد حلب منتصف آذار/مارس 2011، معارك يومية منذ صيف العام 2012. وتنقسم السيطرة على المدينة بين النظام والمعارضة.

ع.ج.م/ع.ج (أ ف ب)