1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بان كي مون يصل إلى جنوب السودان لدفع مفاوضات السلام

وصل الأمين العام للأمم المتحدة إلى جنوب السودان داعياً إلى وضع حد لحرب دموية متواصلة منذ حوالي خمسة أشهر رافقها تحذيرات من حصول إبادة جماعية ومجاعة، مع اشتداد المعارك في مدينة بنتيو النفطية بين القوات الحكومية ومتمردين.

وصل الأمين العام للأمم المتحدة اليوم الثلاثاء السادس من مايو/آيار إلى جنوب السودان ليدعو إلى وضع حد لحرب دموية متواصلة منذ حوالي خمسة أشهر، رافقتها تحذيرات من حدوث إبادة جماعية ومجاعة. وتتزامن الزيارة مع وقوع معارك شرسة تشهدها مدينة بنتيو النفطية بين القوات الحكومية والمتمردين. وتعد زيارة بان كي مون محاولة جديدة لدفع المتنازعين إلى وقف إطلاق النار بين القوات الحكومية الموالية للرئيس سلفا كير المنتمي إلى قبائل الدينكا والمتمردين بزعامة نائبه السابق رياك مشار من قبائل النوير.

ومن المفترض أن يلتقي بان بالرئيس كير وبقياديي مجموعات من النازحين اللاجئين إلى قواعد الأمم المتحدة. ويتخوف هؤلاء من مغادرة القواعد الأممية خشية التعرض لاعتداءات، برغم أن القواعد نفسها هوجمت مرات عدة.

وأكد بيان للأمم المتحدة وصول الأمين العام إلى العاصمة جوبا في زيارة تستمر يوما واحدا فقط، وأضاف أن "الأمين العام دعا القيادات مرارا للتوصل إلى حل سياسي، ولوضع حد فوري للعنف الذي أسفر عن معاناة الكثيرين من المدنيين الأبرياء"، واتهم الطرفين بارتكاب مجازر على أساس عرقي والقيام بعمليات اغتصاب وتجنيد أطفال.

تأتي زيارة الأمين العام للأمم المتحدة بعد أيام من مغادرة وزير الخارجية الأميركي جون كيري جوبا، حيث حصل على وعود من كير لعقد لقاء مباشر مع مشار. وبرغم التهديدات بفرض عقوبات على المعنيين في حال استمرار القتال، شنت الحكومة هجوما واسعا لاستعادة السيطرة على مدن من أيدي المتمردين.

و.ب/ س.ك (أ. ف.ب، د.ب.أ)

مختارات