1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

باندا تايلاندية تبحث عن نصفها الآخر..في الصين

الحنين للنصف الآخر كان وراء هجرة باندا تايلاندية من بلادها إلى الصين بحثا عن شريك حياتها الذي قد يحالفها الحظ وتجده هناك، لكن الأمر ليس بهذه السهولة، إذ سيتوجب عليها البقاء سنة كاملة هناك قبل أن تعود ومعها شريك حياتها!

أفادت تقارير إعلامية الثلاثاء (الثالث من سبتمبر/ أيلول) أن الباندا التايلاندية المولد لين بينغ (4 أعوام) ستغادر إلى الصين في وقت لاحق من الشهر الجاري للبحث عن شريك حياة. وقال ثانابات بونغامورن مدير حديقة حيوان تشيانغ ماي (600 كيلومتر شمال بانكوك) في مؤتمر صحفي إنه من المقرر أن تغادر لين بينغ، المولودة في الحديقة في أيار/ مايو 2009، إلى إقليم تشينغدو في الصين في 28 أيلول / سبتمبر الجاري، حيث تقضي عاما على الأقل في البحث بين ذكور الباندا عن أليف مناسب.

وقال مرافق الباندا، أنونغ فونغتشيان، لقناة "تشانيل 3" التليفزيونية "لقد نقلنا لين بينغ إلى قفص أصغر لتهيئتها للسفر بالطائرة إلى تشينغدو في رحلة ستستغرق نحو ثماني ساعات". وأضاف "بدأنا أيضاً التحدث إليها بلهجة الماندارين (الصينية)".

وذكرت صحيفة "بانكوك بوست" أنه بعد العثور على شريك حياتها، ستعود معه إلى تايلاند ليبقيا بها الـ15 عاما القادمة، بموجب عقد إعارة مع الصين سيكلف تايلاند مليون دولار سنويا. ويذكر أن لين بينغ هي ابنة، نتجت من عملية تلقيح اصطناعي، لحيواني الباندا العملاقين تشوانغ تشوانغ ولين هوي المعارين أيضا لتايلاند من الصين بموجب عقد مدته عشرة أعوام ينتهي الشهر المقبل.

ووافقت الحكومة التايلاندية أيضا على دفع 500 ألف دولار سنوياً مقابل تمديد استعارتها لوالدي لين بينغ في حديقة حيوان تشيانغ ماي، والتي تشكل حيوانات الباندا عامل جذب رئيسيا بها.

ع.ش/ع.ج.م (د ب أ)