1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

باسم يوسف متهم بـ"إثارة الفتنة وتهديد السلم الاجتماعي"

أمر النائب العام المصري بفتح تحقيق مع الإعلامي الساخر باسم يوسف، الذي أثار برنامجه غضب أنصار السلطات الحالية، التي جاءت بعد عزل الجيش للرئيس السابق الإسلامي محمد مرسي.

كلف النائب العام المستشار هشام بركات الاثنين (28 أكتوبر/ تشرين الأول 2013) المحامي العام لنيابة استئناف القاهرة بالتحقيق في بلاغ يتهم باسم يوسف بـ"العمل على إشاعة الفوضى في البلاد وإثارة الفتنة وتهديد الأمن والسلم الاجتماعي". كما اتهم البلاغ يوسف بـ"السخرية من الشعب المصري بأكمله والقوات المسلحة والاستهزاء من كافة الرموز الوطنية الشريفة في المجتمع المصري دون احترام للأعراف والتقاليد".

ووفق مصدر قضائي، يتعلق البلاغ بفقرة في برنامج "البرنامج" يظهر فيها ممثل كوميدي يؤدي دور امرأة، ترمز للشعب المصري، تشكو من زواجها التعيس، في إشارة إلى العام الذي حكم فيه مرسي البلاد، ينقذها منه ابن خالتها الضابط.

وسخر الإعلامي الشهير أيضا من السلطات الجديدة بدءا بالرئيس المؤقت عدلي منصور، الذي يبدو أن أحدا لا يتذكر اسمه في حين يمجد كثيرون الفريق أول السيسي إلى درجة أن متجرا لبيع الحلويات صنع نوعا من الشوكولا أطلق عليه اسم "شوكولا السيسي".

ولكن الضحك على "الهوس بالسيسي" الذي أصاب بعض المصريين لم يعجب الكثيرين وقدمت عدة بلاغات ضد باسم يوسف منذ بث هذه الحلقة من "البرنامج" الذي يلقى نسبة مشاهدة عالية في مصر مساء الجمعة. ووفقا للنظام القضائي المصري تقدم البلاغات إلى النائب العام، الذي يقرر ما إذا كانت هناك أسباب كافية لفتح تحقيق. ويمكن إيداع المتهمين الحبس خلال هذه المرحلة من التحقيق.

وكان الإسلاميون يعتبرون باسم يوسف خصما خطيرا لهم بسبب انتقاداته اللاذعة مساء كل جمعة للرئيس المعزول والقيادات الإسلامية عموما. وتوقف برنامجه قبل أربعة أشهر ليستأنف الجمعة. وسبق أن تعرض باسم يوسف للتحقيق بتهمة "إهانة" مرسي عندما كان في السلطة.

ع.خ/ ف.ي (ا.ف.ب)