1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

باحثون ألمان يحصلون على أقوى أشعة إكس في العالم

فريق من الباحثين الألمان يقوم بتوليد أقوى حزمة أشعة أكس في العالم حتى الآن داخل مسارع الجزيئات العملاق الذي يبلغ طوله 2300 متر. التجربة ستساهم في بحث التكوينات الذرية في البروتينات والخلايات السرطانية.

default

صورة جوية لمعهد ديسي في مدينة هامبورج

نجح فريق من العلماء الألمان في إنتاج أشد الحزم كثافة من أشعة اكس عرفها العالم حتى الآن وذلك داخل مسارع جزيئات بطول 2300 متر مقام تحت سطح الأرض في مدينة هامبورغ، ليولد هذا الضوء الذي يأمل الباحثون في استخدامه في أبحاث البروتينات والنانو. وبلغت تكلفة إقامة هذا النفق الدائري نحو 225 مليون يورو. وفي هذا السياق أعلن ذلك معهد ديسي للبحوث يوم أمس الاثنين (20 حزيران/ يوليو 2009) أنه جرى تشغيل المسارع، الذي يأخذ شكل نفق دائري، في نيسان/ أبريل الماضي ولكنه بخلاف المصباح الكهربائي يستغرق أسابيع ليعطي ضوءه، ولذلك لم يظهر ضوء أشعة إكس إلا يوم السبت الماضي. وسوف يستغرق الأمر شهورا من الآن لضبط أجهزة القياس.

أقوى مصدر للضوء الصناعي في العالم

Photoinjektor PITZ DESY

معهد ديسي من الداخل وهو المعهد الذي يدعم مشروع المسارع التزامني للإلكترونات

ويمكن للعلماء اعتبارا من العام المقبل البدء في استخدام المسارع في بحث التكوينات الذرية في البروتينات والخلايات السرطانية على السواء. ويؤكد القائمون على المشروع أن المسارع الألماني التزامني للاكتروانات Desy، الذي أطلق عليه بعد تعديله اسم "بيترا 3"، يعد أقوى مصدر من نوعه للضوء الصناعي في العالم. وكانت الهند قد وقعت مطلع العام الجاري اتفاقاً مع ألمانيا تدعم بموجبه المشروع مادياً ويكون لها حقوق استثنائية للاستفادة من الآلة المعروفة باسم السينكروترون Synchrotron. وكان المسارع يستخدم في الماضي لإجراء أبحاث على نوع من جسيمات الذرة يطلق عليه اسم "جلون"gluon ذلك قبل إدخال تعديلات عليه.

التجارب العلمية سوف تبدأ عام 2010

Hafencity Hamburg Gesamtperspektive Illustration: Modell: Korol, Illustration: Schiebel, HafenCity Hamburg GmbH

مدينة هامبورغ الساحلية الني يقع فيها معهد ديي الألماني للبحوث

وقام العلماء الألمان بصب اسطوانة خرسانية بطول 300 متر تسبح بدون احتكاك مع عناصر خارجية، لتجنب التأثير المزعج للاهتزازات الناتجة عن التجارب بقدر الإمكان. ومن المقرر أن تبدأ التجارب العلمية باستخدام المسارع عام 2010 بعد الانتهاء من التجارب والقياسات الضرورية على أجهزة المسارع قبل بدء تشغيله. ومن المنتظر أن تتم المسارعة بما يصل إلى 960 حزمة يومياً من الجزيئات، تحتوي على ما يصل إلى عشرة مليارات بوزيترونpositrons، أو ما يسمى بجزيئات الذرة المضادة للإلكترون. وقال البروفيسور هلموت دوش رئيس المسارع ديسي Desy الألماني في هامبورغ: "بهذا الضوء الذي تم توليده لأول مرة باستخدام بيترا 3 فإن العلماء قطعوا خطوة أساسية في طريق توفير حاجة الأبحاث العلمية من الضوء المنتج من المسارعات الدورانية التزامنية". وتدعم مدينة هامبورغ ووزارة البحث العلمي في ألمانيا ومؤسسة هيلمهولتس Helmholtz المشروع العملاق.

(د.ج/ د.ب.أ)

مراجعة: عماد م. غانم

مختارات