1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بابا الفاتيكان يدعو إلى الصوم والصلاة من أجل السلام في سوريا

دعا بابا الفاتيكان فرنسيس المؤمنين في العالم إلى الصوم والصلاة في السابع من الشهر الجاري من أجل السلام في سوريا. الحبر الأعظم دان استخدام الأسلحة الكيمياوية في سوريا، لكنه جدد رفضه لضربة عسكرية ضد البلاد.

أعلن البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان، يوم السابع من الشهر الجاري يوما للصوم والصلاة في العالم أجمع من أجل السلام في سوريا وفي الشرق الأوسط. العالم اجمع في السابع من أيلول/سبتمبر من اجل السلام في سوريا وفي الشرق الأوسط. وقال البابا أمام عشرات الآلاف من المؤمنين والمؤمنات الكاثوليك في ساحة القديس بطرس في روما: " فلترتفع صرخة السلام مدوية في عالم يسوده السلام. وكفى حروبا!".

وأضاف البابا الأرجنتيني " أدين بشدة استخدام الأسلحة الكيمياوية. ومازالت الصور الرهيبة للأيام الأخيرة محفورة في قلبي وروحي". وتابع "هناك حكم من الله وحكم من التاريخ على أعمالنا لا نستطيع الإفلات منه". لكن البابا أكد مجددا معارضته لأي عمل عسكري، حيث قال" اللجوء إلى القوة لن يحقق السلام. الحرب تجر الحرب. والعنف يأتي بالعنف".

ودعا البابا المجتمع الدولي إلى "بذل كل الجهود من دون تردد من أجل تشجيع مبادرات السلام في هذا البلد التي تقوم على أساس الحوار". ودعا البابا جميع المسيحيين وأتباع الديانات الأخرى وغير المؤمنين إلى المشاركة في الصلاة من أجل السلام في مساء السابع من الشهر الجاري التي يأمها بنفسه في ساحة القديس بطرس بروما.

ح.ع.ح/أ.ح (رويترز/أ.ف.ب)

مختارات