1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

بابا الفاتيكان: استقلت من أجل خير الكنيسة

في أول ظهور له منذ إعلانه استقالته من منصبه قال البابا بنديكت السادس عشر في عظته الأسبوعية إنه قد استقال من منصبه "من أجل خير الكنيسة"، مكررا أن قراره نجم عن ضعف قواه وتقدمه في السن. وآلاف المصلين يهتفون "شكرا لقداستكم".

قال بابا الفاتيكان بنديكت السادس عشر الأربعاء (13 فبراير/شباط) إنه "استقال من أجل خير الكنيسة"، معربا عن شكره لشعب الكنيسة لدعمهم وصلواتهم من أجله، وذلك في أول ظهور له منذ إعلانه عزمه الاستقالة نهاية الشهر. وقال في عظته الأسبوعية :"لقد فعلت هذا من أجل مصلحة الكنيسة، وبعد صلوات ومراجعة طويلة لضميري أمام الرب، مدركا خطورة مثل هذا الفعل". وتوافد المصلون قبل ساعات من العظة على الساحة التي تسع لـ12 ألف شخص.

 وكان الحبر الأعظم قد أعلن يوم الاثنين في خطاب ألقاه باللغة اللاتينية خلال اجتماع للكرادلة بالفاتيكان عزمه ترك منصبه في 28 من شباط/فبراير الجاري. وعزا قراره، الذي فاجأ الكاثوليك والبالغ عددهم 1,2 مليار نسمة في أنحاء العالم، إلى تقدمه في العمر وثقل مسؤوليات المنصب.

وقال البابا في عظة اليوم :"أشكركم جميعا على الحب والصلوات التي دعمتموني بها" ، مؤكدا أن الأيام الأخيرة الماضية لم تكن سهلة. وتابع الحبر الأعظم البالغ من العمر 85 عاما "استمروا في الصلاة من أجلي وللكنيسة وللبابا المقبل" مكررا القول بأن استقالته ناجمة عن ضعف قواه الجسدية، لافتا إلى أن هذه الصلوات قد ساعدته جسديا. 

وستكون استقالة البابا بنديكت السادس عشر هي الأولى من المنصب البابوي منذ نحو 600 عام وخلال العظة قاطع المصلون البابا أكثر من مرة، ورفعوا لافتة كتبوا عليها "شكرا لقداستك". وأعلن الفاتيكان أنه سيتم اختيار خليفة بنديكت السادس عشر قبل عيد الفصح المقرر في 31 آذار/مارس ، وسط توقعات بأن تبدأ عملية الاختيار منتصف الشهر المقبل.

ش.ع/ع.م (د.ب.أ، أ.ف.ب)