1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

ايطاليا تتعادل مع رومانيا وتحافظ على آمالها في التأهل إلى ربع النهائي

سقطت رومانيا وايطاليا في فخ التعادل بعد أن أحرز كل منهما هدفا واحدا في مباراة متكافئة حفلت بالإثارة والفرص الضائعة. وبهذه النتيجة يحتفظ كلا الفريقين بفرصة في التأهل إلى ربع النهائي عن مجموعتهما التي تتصدرها هولندا.

default

رومانيا تحرز هدفها الاول في هذه البطولة في مرمي ايطاليا

نجت ايطاليا بطلة العالم من الخروج من كأس أوروبا لكرة القدم عندما تعادلت مع رومانيا بهدف لكل منهما في منافسات المجموعة الثالثة بالبطولة اليوم الجمعة(13 يونيو/حزيران). وشهدت المباراة ندية كبيرة من قبل اللاعبين الرومان، الذين بدءوا المباراة بحماس شديد واستطاعوا صد الضغط الايطالي في الشوط الأول، وانطلق المنتخب الروماني الى الهجوم خلافا للمباراة الاولى حيث آثر الدفاع امام فرنسا.

وأجرى المدرب الايطالي دونادوني 5 تعديلات على تشكيلة فريقه التي خسرت امام هولندا وهي الهزيمة الاقسى منذ 25 عاما، اثنان منها في خط الدفاع ومثلهما في الوسط وتعديل واحد في الهجوم، فيما لجأ المدرب الروماني فيكتور بيتوركا الى تعديلين فقط في خط الوسط على تشكيلة فريقه التي تعادلت مع فرنسا بدون أهداف، واعتمد الاول على لوكا طوني كرأس حربة وحيد، والثاني على ادريان موتو وحيدا ايضا في المقدمة.

ضغط ايطالي وهجمات رومانية

EURO 2008 Italien - Rumänien Gruppe C EM Euro08

هدف التعادل لايطاليا

ولم تشهد الدقائق العشر الاولى سوى هجمة منظمة واحدة من قبل الايطاليين وبالتالي فرصة مباشرة واحدة حين رفع سيموني بيروتا كرة بعيدة الى امام المرمى الروماني لم يحسن دل بييرو التعامل معها (9)، بدأ بعدها الضغط الايطالي وكاد طوني يفتتح التسجيل مبكرا اثر كرة رفعها ماورو كامورانيزي من الجهة اليسرى لكن الاول لم يصلها برأسه.

ورد الرومان بهجمة سريعة قادها ادريان موتو وانفرد بالحارس بوفون وسدد في جسم الاخير مفوتا فرصة كبيرة، وسدد تاماس كرة من 35 مترا عذبت بوفون الذي ارتمى لابعادها (18), ونفذ كريستيان تشيفو ركلة حرة من مسافة بعيدة فاصطدمت الكرة بكريستيان بانوتشي وارتدت من اسفل القائم الايمن.

ضربة جزاء مهدرة

EURO 2008 Italien - Rumänien Gruppe C EM Euro08

حارس المرمى الروماني تألق في الذود عن مرماه

وفي الدقيقة العاشرة من الشوط الثاني، ارتكب المدافع الايطالي زامبروتا خطأً قاتلا عندما اعاد برأسه الى بوفون كرة رفعت من الخلف طويلة فخطفها القناص موتو ووضعها في الشباك. لكن الامر لم يستغرق اكثر من دقيقة كي تتعادل ايطاليا عن طريق كريستيان بانوتشي الذي احرز هدفا من تسديدة بجوار المرمى الروماني.

واستمرت مجريات المباراة بين شد وجذب متكافئ حتي احتسب الحكم النروجي طوم هنينغ اوفريبو في الدقيقة 36 من الشوط الثاني ركلة جزاء مثيرة للجدل اثر خطأ غير واضح ارتكبه بانوتشي نفذها موتو، لكن الحارس الايطالي بوفون صدها ببراعة ليحفظ آمال فريقه في التأهل، إذ أن خسارة الفريق كانت ستعني استحالة وصوله إلى دوري ربع النهائي.

وضغط الايطاليون في الدقائق الخمس الاخيرة من الوقت الاصلي والثلاث من الوقت بدل الضائع لعل وعسى تتحسن حظوظهم بالمنافسة من خلال تسجيل هدف الفوز فلم تتحقق امنيتهم. وبذلك يكون لرومانيا نقطتين ولايطاليا نقطة واحدة فبات عليهما انتظار نتيجة المباراة الثانية ونتائج الجولة الاخيرة الثلاثاء المقبل لمعرفة من الفريق الذي سيتأهل لدوري الربع النهائي.

مختارات

مواضيع ذات صلة