1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

انفصال الرئيس الألماني السابق عن زوجته بعد عام من استقالته

كشفت صحيفة "بيلد" الألمانية اليوم أن الرئيس الألماني السابق كريستيان فولف انفصل عن زوجته بتينا، وذلك بعد حوالي عام من استقالته من منصبه. وكانت بتينا قد نشرت كتابا تحدثت فيه عن خلافات مع زوجها كريستيان.

انفصل الرئيس الألماني السابق كريستيان فولف عن زوجته بتينا رسميا، حسبما ذكرت صحيفة "بيلد" الألمانية في عددها الصادر اليوم (الاثنين السابع من يناير/ كانون الثاني 2013) استنادا إلى مصادر رفيعة المستوى في الحزب المسيحي الديمقراطي، الذي تتزعمه المستشارة أنغيلا ميركل.

وأكد محامي الزوجين في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) نبأ الانفصال الذي وقع بعد حوالي عام من استقالة فولف من منصبه. ووفقا لبيانات الصحيفة ، وقع فولف (53 عاما) وبتينا (39 عاما) صباح اليوم اتفاقية الانفصال لدى أحد المحامين في مدينة هانوفر غربي ألمانيا. ومن المقرر أن تعيش بتينا مع ابنيها، 4 و 9 أعوام، في منزل الزوجية بمنطقة جروسبورجفيدل بولاية سكسونيا السفلى غربي ألمانيا لحين إشعار آخر، بينما انتقل فولف إلى شقة أخرى في هانوفر.

يذكر أن بتينا تحدثت في كتابها "ما وراء البروتوكول"، الذي نشرته في أيلول/سبتمبر الماضي، عن مشكلات زوجية مع فولف جعلتهما يلجآن إلى جلسات متخصصة في علاج المشكلات الزوجية.

وتزوج فولف من بتينا عام 2008 بعد انفصاله في نفس العام عن زوجته الأولى ، والتي ارتبط بها عام 2006 . وانجبت بتينا من فولف ولدا عام 2008 ، ولها طفل آخر من علاقة سابقة عام 2003 ، ولفولف ابنة أخرى /20 عاما/ من زيجته الأولى.

م.س/ ( د ب أ)

مختارات