1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

انفصاليو شرق أوكرانيا يرفضون الإذعان لاتفاق جنيف

بعد يوم واحد من الاتفاق الذي تم التوصل إليه في جنيف حول أوكرانيا، رفض الانفصاليون المدعومون من موسكو الإذعان له وإخلاء المباني التي يسيطرون عليها، فيما أعلنت كييف من جانبها استمرارها في العملية العسكرية في شرق البلاد.

ذكر الانفصاليون الموالون لروسيا في شرق أوكرانيا اليوم الجمعة (18 نيسان/ أبريل 2014) إنهم لن يذعنوا لاتفاق دولي لتهدئة الأوضاع جرى التوصل إليه في جنيف حتى تسحب حكومة كييف قواتها. وقال ميروسلاف رودينكو قائد جماعة "ميليشيا الشعب" بجمهورية دونيتسك التي جرى الإعلان عنها بشكل ذاتي للمؤيدين خارج المبنى الإداري الإقليمي في المدينة الواقعة بشرق أوكرانيا :" اتفقوا في جنيف أنه يتعين على الحكومة إخلاء المباني وتسليم السلاح. وهذا لا يعنينا".

وأضاف رودينكو أنه يتعين على المتظاهرين الموالين لأوروبا الذين قال إنهم أمسكوا بالسلطة بشكل غير قانوني في أوكرانيا، حل تشكيلاتهم المسلحة خاصة ما يطلق عليه "القطاع اليميني". وبدا أن المزاج العام بين متظاهري دونيتسك هو التحدي الأساسي للاتفاق. وقال أندريه، وهو جندي شبه عسكري ملثم ويحمل هراوة لوكالة الأنباء الألمانية: "لن نسلم السلاح لأنه تم إعلان الحرب علينا"، مضيفاً "لن نعيش سويا مجددا في بلد واحد مع أوكرانيين غربيين. إنهم شعب مختلف عنا".

كييف مستمرة في عمليتها العسكرية

في غضون ذلك قالت سلطات أمن الدولة الأوكرانية اليوم إن العملية التي يقودها الجيش الأوكراني لاستئصال شأفة انفصاليين مؤيدين لروسيا في شرق البلاد ستستمر رغم الاتفاق الرباعي الذي جرى التوصل إليه. وقالت مارينا أوستابينكو المتحدثة باسم جهاز أمن الدولة الأوكراني للصحفيين "عملية مكافحة الإرهاب مستمرة ويعتمد استمرارها على مدى بقاء الإرهابيين في بلادنا."

وبموجب اتفاقية جنيف التي أبرمت بين الولايات المتحدة وروسيا وأوكرانيا والاتحاد الأوروبي ينبغي أن تتخلى كل الجماعات المسلحة غير المشروعة عن سلاحها. كما تدعو الاتفاقية لإنهاء الاحتلال غير المشروع للمباني الحكومية والشوارع والميادين ومنحت مراقبين من منظمة الأمن والتعاون في أوروبا دورا مهما في الإشراف على تنفيذ الاتفاق.

ويشار إلى أن التوترات تصاعدت اليوم الجمعة، حيث أفادت تقارير غير مؤكدة من مدينة سلوفيانسك بشرق البلاد بأن رجلاً قتل عندما هاجمت قوات اوكرانية نقطة تفتيش موالية لروسيا. كما انتقدت روسيا قراراً اتخذته الحكومة الأوكرانية بمنع دخول المواطنين الروس بشكل صارم إلى البلاد.

أ.ح/ ع.غ (د ب أ، رويترز، أ ف ب)