1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

الوقود الأخضر في مصانع السيراميك

تسبب طرق الإنتاج المتبعة في صناعة السيراميك البرازيلي في تدمير الغابات بشكل كبير، لكن الآن يتم بشكل متزايد تقليل الاعتماد على الأخشاب والنفط لتحل مكانها الكتلة الحيوية المستمدة من مصادر مستدامة.

هدف المشروع: إنتاج السيراميك بأساليب أكثر رفقا بصحة المناخ
نوع المشروع: التحول إلى استخدام الطاقة المكتسبة من الكتلة الحيوية (بعد زراعة أشجار الكافور والخيزران بأساليب مستدامة، والاستفادة من نشارة الخشب وقشور جوز الهند)
حجم المشروع: يترواح الاستثمار الأولي بين مائة و150ألف يورو
حجم التوفير في انبعاثات ثاني أكسيد الكربون: 440 ألف طن خلال فترة عمل المشروع البالغة 10 أعوام

كانت الشركات المحلية لصناعة السيراميك بمنطقة كابيلا Capela شمال شرق البرازيل، تستخدم حتى وقت قريب النفط الخام كوقود لتسخين أفران السيراميك، وتلجأ أيضا إلى قطع الأشجار في منطقة Caatinga المجاورة للاستفادة من الأخشاب في تشغيل أفران السيراميك. لكن الطبيعة الفريدة في تلك المنطقة التي تعيش عليها نباتات وحيوانات نادرة لم تعد مهددة بالتحول إلى صحراء، وذلك نظرا إلى أن الشركات تحولت الآن إلى استخدام مصادر أخرى للطاقة من النفايات مثلا كنشارة الخشب، أو أيضا باستخدام قشور جوز الهند .وفي الوقت نفسه تستخدم الحرارة المنبعثة من الأفران لتجفيف السيراميك، أما الرماد الناتج فيستخدم كسماد وبفضل ذلك أصبحت طرق الإنتاج في تلك الشركات أكثر استدامة وأكثر رفقا بصحة المناخ.

فيلم لميلتياديس آرسنوبولوس

مشاهدة الفيديو 06:35

وقود صديق للبيئة في البرازيل

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع