1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

ثقافة ومجتمع

الوجوه الجميلة لا تعلق في الذاكرة دائما.. ولكن لماذا؟

يبدو أن القول المأثور بأن الوجه الجميل لا ينسى غير صحيح. إذ أثبت علماء نفس ألمان أن الجاذبية والجمال يمكن أن يعيقا التعرف إلى الوجوه، إلا إذا كان الوجه الجميل مميزا بشكل خاص.

أكد علماء نفس ألمان في جامعة "فريدريش شيلر- يينا" الألمانية في تقرير لهم نشرته مجلة "نيرو سيكولوجيا" أنه لا يكفي أن يكون الوجه جميلا حتى يعلق في الذاكرة. بل على النقيض فإن الوجوه الأقل جمالا وجاذبية تظل في الذاكرة وتترك أثرا أكبر من تلك الوجوه التي تبدو جميلة وجذابة، ما لم تكن في تلك الوجوه سمات وملامح إضافية مميزة.

واعتمد الباحثون في نتائج دراستهم، على اختبار أجروه على مجموعة من الأشخاص، حيث عرضوا عليهم في ثوانٍ قليلة صورا نصفها لوجوه جذابة، والنصف الآخر لوجوه غير جذابة وفي كل الحالتين كانت الوجوه بارزة.

وفي المرحلة الثانية عرضوا عليهم الصور مرة أخرى، ثم طلبوا منهم أن يتعرفوا عليها فوجدوا أن النتائج جاءت في صالح الوجوه غير الجذابة، حيث زادت نسبة الخطأ في التعرف على الوجوه الجذابة. ورغم ذلك كان المشاركون في الاختبار قادرين على أن يتذكروا بسهولة وجها جميلا مع سمات مميزة، كوجه الممثلة الأميركية أنجلينا جولي.

ويرجع عالم النفس الألماني هولغر فيسيه سبب تعثر التعرف على الوجوه الجذابة إلى العواطف التي تعيق عملية تذكر الوجوه الجميلة.

د.ص/ ف.ي (د ب أ)