1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

ثقافة ومجتمع

الهند: غورو ميت في ثلاجة "يبعث برسائل"

يرفض أتباع أحد الغورو الهندوس في البنجاب الهندية دفن مرشدهم أو حرق جثمانه بعد أن فارق الحياة قبل أسابيع. وبدلا من ذلك وضعوه في ثلاجة. ويعتقد هؤلاء أن الغورو لم يمت، وإنما هو في حالة تأمل وسيعود إلى الحياة مرة أخرى.

على الرغم من أن الغورو الهندي آشوتوش ماهاراج قد فارق الحياة قبل عدة أسابيع، إلا أن أتباعه يصرون على أنه لم يمت بل بصدد الاعتكاف، رافضين دفنه أو حرق جثته كما تقتضي طقوس الديانة الهندوسية في الهند. وبدلا من ذلك وُضع جثمان الغورو في ثلاجة إلى حين الانتهاء من فترة التأمل والاعتكاف وذلك برخصة رسمية.

وكان الغورو قد توفي في 29 من يناير/ كانون الثاني وبعدها قرر أتباعه وضعه في الثلاجة لأنهم يعتقدون بأنه سيعود إلى الحياة. ويفرضون حراسة مشددة عليه في دير هندوسي (أشرام) في ولاية البنجاب، الواقعة في شمال الهند.

ويؤكد سوامي فيشالاناند، المتحدث باسم الدير الهندوسي، أن الغورو لم يمت وإنما هو الآن في مرحلة "سامادهي" وهي أعلى مراحل التأمل لدى الهندوس. يضيف أن أتباعه ينتظرون بفارغ الصبر أن ينهي ماهارج اعتكافه وتأمله كي يعود لقيادة المؤمنين الهندوس. ويقول المتحدث: "ماهاراج يرسل من خلال أتباع في حالة تأمل أيضا برسائل مفادها أنه يتعين علينا حماية جسده من أي أذى إلى حين عودته سالما."

وقد قضت محكمة هندية بأن الأمر يعود لأتباع الغورو ماهاراج لتقرير مصير جثمانه. يذكر أن الغورو ماهاراج قام بتأسيس الدير الهندوسي عام 1983، وفق موقعه الالكتروني على شبكة الانترنت. ووفقا للمصدر نفسه فإن أتباع الغورو يحصون بالملايين في شتى أنحاء العالم.

ش.ع/ هـ.إ. (أ.ف.ب)