1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

النيابة العامة المصرية تقرر ملاحقة أعضاء مجموعة "البلاك بلوك"

أعلن النائب العام المصري أنه قرر ملاحقة أعضاء مجموعة تطلق على نفسها "البلاك بلوك" باعتبارها "إرهابية"، بعد تورطها في أعمال عنف وتخريب، فيما أعربت مفوضة حقوق الإنسان عن انزعاجها من العنف في مصر وارتفاع عدد القتلى.

أصدر النائب العام المصري المستشار طلعت عبد الله اليوم الثلاثاء (29 يناير/ كانون الثاني 2013) أمرا بضبط وإحضار جميع عناصر مجموعة "بلاك بلوك" (الكتلة السوداء) ومن ينضم إليها وتكليف مأموري الضبط القضائي من رجال الشرطة والقوات المسلحة بضبط أي شخص يشتبه في انتمائه لتلك الجماعة وتسليمه إلى النيابة العامة.

ونقل التلفزيون المصري عن المستشار حسن ياسين رئيس المكتب الفني والمتحدث الرسمي للنيابة العامة قوله إن التحقيقات التي يجريها المكتب الفني للنائب العام في البلاغات المتعلقة بالمجموعة المسماة بـ"بلاك بلوك" أظهرت أنها "جماعة منظمة تمارس أعمالا إرهابية يندرج تشكيلها وعناصرها ومن ينضم إليها من عناصر تحت طائلة العقاب وفق نص المادتين 86 و 86 مكرر من قانون العقوبات" المصري.

بورصة مصر تفقد توازنها

وفي خضم الاضطرابات التي تعيشها البلاد، تلقت بورصة مصر ضربات قوية من قبل المتعاملين الأجانب الذين أقبلوا على بيع الأسهم القيادية بشكل مكثف لتفقد سوق المال توازنها مع استمرار الاضطرابات وأعمال العنف الدامية في البلاد وتحذير وزير الدفاع من أن الصراع السياسي سيدفع مصر إلى حافة الانهيار. وقتل نحو 52 شخصا في مصر وأصيب المئات منذ اشتعال الاحتجاجات المناهضة للحكومة وجماعة الإخوان المسلمين يوم الجمعة الماضي ما دفع الرئيس محمد مرسي لإعلان حالة الطوارئ في ثلاث محافظات. كما منحت الحكومة القوات المسلحة أمس سلطة الضبطية القضائية.

وخسرت الأسهم 4.5 مليار جنيه (674 مليون دولار) من قيمتها السوقية لتصل إلى 370.433 مليار جنيه. وقال نادر إبراهيم من شركة آرشر للاستشارات "ما تمر به البلاد الآن من فوضى يؤكد ضرورة نزول السوق". وتابع متسائلا: "كيف نستثمر في بلد بدون أمن؟ لا أحد يستطيع السيطرة على الشارع سواء الرئيس أو المعارضة". ويقطع المتظاهرون الشوارع الرئيسية في القاهرة والإسكندرية والسويس وبورسعيد والإسماعيلية من وقت لآخر بجانب قطع خطوط مترو الأنفاق والقطارات بين المحافظات أيضا من وقت لآخر وسط غياب تام للأمن.

انزعاج مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان

في غضون ذلك، أعربت نافي بيلاي مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان اليوم الثلاثاء عن انزعاجها من العنف وارتفاع عدد القتلى الذين سقطوا في مصر خلال الأيام الماضية، وطالبت الحكومة بـ "إعادة النظر بصورة عاجلة في طريقتها في التعامل مع الاضطرابات". كما طالبت بيلاي جميع الأطراف بالدخول في حوار جاد "لوقف حالة السخط والاستقطاب الخطير التي أدت إلى الاحتجاجات الحالية".

 وأضافت المسؤولة الأممية قائلة :"كما أظهرت الأحداث المأساوية على مدار الأيام القليلة الماضية أن مصر لا تزال هشة وغير مستقرة للغاية، وأطالب الحكومة ببذل المزيد من الجهد لاستيعاب وجهات نظر المعارضة واتخاذ إجراءات حقيقية لمواجهة المخاوف الشعبية". وطالبت المفوضة بتحقيقات فورية في حوادث العنف الأخيرة وكذلك مراجعة شاملة لأساليب الشرطة في التعامل مع المظاهرات.

ع.ش/ أ.ح (د ب أ، رويترز)