1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

خاص: العراق اليوم

المــــــــــــــــــــــــــالكي:لا يعلم بوجود الفساد ؛؛المرعب في دولة اللاقانون؛؛

د.علي عبد داود الزكي

قبل يومين شاهدت في أحدى الفضائيات السيد رئيس الوزراء المالكي وهو يتحدث مع مجموع من الصحفيين وينفي بشدة وجود فساد مرعب ومخيف في العراق..يبدو أن السيد المالكي لا يعلم بوجود الفساد في حكومته ..ويقول أن الفساد محدود جدا...ويطلب من أي شخص لديه معلومات أن يقدمها ليساعده في كشف الفساد وليحاسبه.. عجبا يا سيادة رئيس الوزراء...ألا تعلم بوجود الرشوة المستشرية في كل دوائر الدولة ألا تعلم بالترهل الإداري والبطالة المقنعة ألا تعلم بسرقات الفاسدين في دوائر الدولة ألا تعلم بان المواطن العراقي مستضعف ذليل أمام عدم احترام القانون وعدم احترام حقوق الإنسان في اغلب مؤسسات الدولة التي تبتزه ولا تحترمه ولا تحترم حتى القانون ... يا سيادة رئيس الوزراء أذا كنت لا تعلم فلا تطلب دليلا على ما نقول...لان الشمس لا تحتاج دليلا لكي نراها ويراها الآخرون ومن لا يراها يحس على الأقل بحرارتها... لكن المشكلة الفساد ظلام وعتمة...كل ما عليك يا سيادة رئيس الوزراء أن تخرج وتزور الدوائر وتزور المؤسسات لترى السوء العظيم وترى قلة الخدمات وترى عدم احترام الإنسان العراقي (أليس هذا فساد)...سترى الإداريات الدكتاتورية المقرفة ...لماذا لا تسال عن معاملات المواطنين كم يستغرق انجازها ولماذا الموطن هو الحلقة الأضعف في حصول أي خطا بالمعاملة أو ضياعها بسبب سهو وفساد موظف يا سيادة رئيس الوزراء كلامك غريب ولا نعلم كيف نطقت به..لا نشكك بوطنيتك وحبك لوطنك لكننا نستغرب كلامك ونتعجب له هل ظلال المنطقة الخضراء تجعلك لا تحس بألم العراقيين ومعاناتهم... لا توجد كهرباء أليس هذا فساد لا يوجد ماء صالح للشرب أليس هذا فساد لا توجد خدمات لا توجد حدائق خضراء أليس هذا فساد ... الأوساخ في كل مكان من أماكن العاصمة الدوائر مسيطر عليها من قبل أدارت فاسدة سارقة(مافيات وعصابات)... قد لا ترى السرقة بالأوراق (الأوراق سهل جدا تزويرها وسهل جدا أخفاء الفساد فيها) لكن اذهب وانظر ما يقدم في هذه الدوائر انظر الى أسلوب التعامل مع المواطن انظر الى ابتزاز المواطن ..انظر الى بنايات الدوائر وانظر قلة الذوق في الانجاز انظر الأثاث الذي يتم شرائه في الدوائر من أردئ النوعيات لا يستخدم ألا لسنة واحدة في أحسن الأحوال ليتلف ويستهلك ومن ثم تخسر الدولة من جديدة لشراء أثاث رديء أخر(وطبعا يتم شراء ذلك على اساس انه من اجود النوعيات) أليس هذا فساد .. الأثاث في الجامعات والمدارس سيء جدا وغير لائق والأبواب في اغلب الدوائر شكلها بشع ومكسرة وقذرة ولا نعرف لماذا هكذا هي؟أليس هذا فساد.. أين الحضارة أين الذوق؟؟؟ هل هذه هي الأمانة والنزاهة أم أن هذا فساد؟!!!...أنصحك يا سيادة رئيس الوزراء أن لا تبحث عن الفساد بالأوراق لان الأوراق يوجد من يزورها لكن الواقع الأليم الذي يعيشه العراقي بسبب الفساد لا يمكن أن يخفيه احد... هل تعلم يا سيادة رئيس الوزراء أن صدام كانت ميزانية دولته لا تتجاوز 5 مليار سنويا؟؟؟ وكانت حكومته فاسدة وفيها سراق ... لكن ليس كما نرى الآن..كان شعبنا منتج وكان يوجد شيء من النظام واحترام للقانون.... أين الانجازات العظيمة أين تذهب أموال الدولة الآن؟... يا سيادة رئيس الوزراء عليك أن تسال المسئولين والإداريين من أين لك هذا...هناك من يشرعن السرقة هناك من يصدر قرارات ادارية لمصالحة الشخصية قبل الحزبية... يا سيادة رئيس الوزراء التزوير وصل حدا مخيف ومذهل هل تعلم كم شهادة مزورة في الجامعات كم من خريجي الجامعات ليس لديهم شهادة إعدادية... كم من الخريجين والنواب يضعون الدال أمام أسمائهم بالباطل(ما شاءا لله كل الحكومة دكاترة)... ألا تعلم بكل هذا أسالك بالله أن تسال وزرائك ووكلاء وزرائك ليقولوا لك الحقيقة... هل تعلم بأنه توجد جامعات مرخص لها في العراق تعطي شهادات غير معترف بها من قبل وزارة التعليم العالي العراقية.. أعطيك مثالا هل تعلم بوجود جامعة بريطانية(سانت كليمنتس) في شارع فلسطين مستأجرين لها بيتا صغيرا تمنح الماجستير والدكتوراه..هل تعلم بأن هذه الجامعة يدرس فيها عشرات النواب .. وهل تعلم بان احد وزراء حكومتك حصل على شهادة منها... وهل تعلم بان الموافقات الأمنية لهذا الجامعة حصلت عليها من قبل وزير أخر من وزراء حكومتك... لأنه يدرس فيها.....يا سيادة رئيس الوزراء ألا يعد هذا فساد.... يا سيادة رئيس الوزراء لا نتهم الوزراء بالفساد بتوقيع العقود بالمليارات كما فعل (حازم الشعلان وزياد القطان وأيهم السامرائي.... في حكومة أياد علاوي).. لكن هل وزراء حكومتك يعملون بمهنية هل ينصفون الإنسان العراقي... يا سيادة رئيس الوزراء يبدوا انك تنظر منطقتك الخضراء فقط (كهرباء متوفرة ماء متوفر ووقود متوفر اذن لا يوجد فساد) لماذا يا سيادة رئيس الوزراء لا تجربوا أن تعيشوا بمنطقتكم الخضراء بخدمات مشابه لخدمات أي حي شعبي لمدة شهرا واحد لكي تعرفوا معنى الفساد يا سيادة رئيس الوزراء ؛؛ لو يتم تسليمي أدارة مجمع المنطقة الخضراء شهر واحد فقط لجعلت الحكومة تعرف ما يعانيه الشعب؛؛... ألا تعلم بما يتم سرقته من أموال ومقاولات ألا تعلم انه رغم الصرف الهائل من أموال من قبل ميزانية الدول لازال العراق يعاني سوء خدمات ويعاني المرارة ويعاني الكوارث التي لا يمكن أن نفهمها ألا بأنها فساد... اخبرني يا سيادة رئيس الوزراء لماذا الايفادات والدورات للموظفين الى الخارج يذهب فيها في الاغلب الإداريون وذوي الواسطات ..لماذا التراجع مستمر على مختلف الأصعدة في بلدنا ...العالم يتقدم يوميا ونحن نتراجع يوميا ... العالم يتقدم يوميا ونحن نتراجع يوميا ....نتراجع بمستوى الخدمات ومستوى التعليم ومستوى الثقافة والاقتصاد ... وأصبحت لدينا البطالة كارثة تتعاظم بشكل مخيف مع الزمن... لماذا زحفت الصحراء على مناطقنا الزراعية.. ليس الفاسد هو فقط من يسرق لكن الفاسد من يستغل منصبه لأغراض شخصية من لا يقوم بدوره بكفاءة من يمنع الخير ويحمي السوء ويتصرف بدكتاتورية يا سيادة رئيس الوزراء كل من لا يحترم العراقيين ألا بالشعارات فهو فاسد وما أكثر الذين تربوا على شعارات صدام الكاذبة... يا سيادة رئيس الوزراء لا تصدق المتلونين ابحث عن الحقيقة ابحث عن الحقيقة فان الله سيسالك عن ذلك ... ماذا نسمي السكوت على الفاسدين ...يبدوا يا سيادة رئيس الوزراء انك تخشى انهيار الحكومة لو تم محاسبة الفاسدين ؟؟ أن من يسرق دينار فاسد من يسرق مليار دينار فاسد ... من يبدد ثروات البلد فاسد ...أتمنى من كل مناضل عراقي بموقع المسؤولية أن ينتبه الى كلماته جيدا وان يتلمس الحقائق بين المواطنين البسطاء ولا يبحث بين المسئولين(برجوازيات العصر الجديد مافيات التسلق وسحق امال الشعب مافيات التسلط القهري دكتاتوريات التشرذم والمحاصصة الادارية) عن أي حقيقة ...

يا سيدة رئيس الوزراء أذا قلت لا يوجد فساد في دوائر الدولة فأتمنى منك أن تأمر بأجراء انتخابات داخلية في جميع المؤسسات الدولة لانتخاب الإدارات فيها... فإذا تم انتخاب 30% من الإدارات السابقة فيها...هنا سأبصم لك بالعشرة وسأعترف بأنه لا يوجد فساد بالعراق... أما أذا لم يتم ذلك فاعلم بأنك تتكئ على سوء وسينهار هذا السوء عاجلا أم آجلا ... نحتاج الحزم العادل ....لأنه لا قانون ولا نظام فيك يا دولة القانون... البعثيون يعيثون بالارض الفساد والإدارات المتسلطة المتحاصصة متربعة باسوء فساد على ممالكها الإدارية التي نرى بأنها خلال السنوات الاخيرة سجلت لعصابات ومافيات فلان وفلان... عليكم أن تخافوا الله فينا يا سيادة رئيس الوزراء..

د.علي عبد داود الزكي drali_alzuky@yahoo.com