1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

المغرب: أنباء عن استقالة خمسة وزراء من حكومة بنكيران

تقدم خمسة وزراء من أصل ستة، من حزب الاستقلال المشارك في الائتلاف الحكومي بالمغرب باستقالة جماعية لرئيس الحكومة بانتظار موافقة القصر، وذلك في خطوة قد تطيح بحكومة بنكيران وتسفر عن الإعلان عن نتائج مبكرة.

ذكرت تقارير إعلامية متطابقة، أن رئيس الحكومة المغربية عبد الإله بنكيران تلقى استقالة جماعية لخمسة وزراء من حزب الإستقلال المشارك في الائتلاف الحكومي، لم تتضمن توقيع وزير التربية والتعليم محمد الوفا الذي يعد من أحد الوجوه الرئيسية في حزب الاستقلال. وعزا الحزب المحافظ الخطوة إلى خلاف وزاري بشأن إصلاح برنامج الدعم وقضايا أخرى.

ويعد حزب الاستقلال شريكا في الحكومة الائتلافية مع حزب العدالة والتنمية الإسلامي الذي فاز في الانتخابات التشريعية عام 2011 ، بعد دستور جديد اقترحه الملك محمد السادس عاهل المغرب. وقال عادل بن حمزة المتحدث باسم حزب الاستقلال لوكالة رويترز للأنباء إن وزراء الحزب  "ليسوا بعد الآن أعضاء في الحكومة الائتلافية". وأشار المتحدث إلى أن رئيس الوزراء عبد الإله بن كيران "يتصرف وكأنه رئيس حزب سياسي وليس رئيس حكومة تمثل الشعب".

موقف القصر

ولم يتضح ما إذا كان العاهل المغربي سيقبل استقالات وزراء حزب الاستقلال رغم أن محللين سياسيين يرون أن الأخير لم يتحرك تلقائيا، وإنما حصل على الأقل على دعم جزئي من القصر. وفي حال قبل القصر تلك الاستقالات، فإنه يتعين على بن كيران إيجاد شريك جديد في الائتلاف أو الدعوة إلى انتخابات مبكرة.

وتعتزم الحكومة التي تتعرض لضغوط من صندوق النقد الدولي إجراء خفض نسبته 20 % في المئة في دعم السلع الأساسية الذي استهلك 53.36 مليار درهم من الأموال العامة أو 6.4% في المائة من الناتج القومي عام 2012 . ويخشى من أن تتسبب الإصلاحات المقرر تطبيقها بعد انتهاء شهر رمضان متاعب للأسر التي اعتادت على دعم الوقود والغاز والسكر والسلع الأساسية الأخرى.

و.ب/ أ.ح (رويترز؛ أ.ف.ب)