المعارض الروسي نافالني يدعو لمقاطعة الانتخابات الرئاسية | أخبار | DW | 25.12.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

المعارض الروسي نافالني يدعو لمقاطعة الانتخابات الرئاسية

كما كان متوقعا، فقد رفضت لجنة الانتخابات في روسيا ترشح المعارض أليكسي نافالني للانتخابات الرئاسية بسب حكم قضائي صادر ضده. وعلى الفور دعا نافالني أنصاره لمقاطعة الانتخابات، قائلا إنه لن يعترف بنتائجها.

دعا المعارض الروسي أليكسي نافالني الاثنين (25 كانون الأول/ ديسمبر 2017) إلى مقاطعة الانتخابات الرئاسية المقررة في 18 آذار/مارس المقبل بعد رفض ترشحه لهذه الانتخابات التي تبدو شبه محسومة لصالح الرئيس فلاديمير بوتين.

وعزت اللجنة الانتخابية الروسية قرارها إلى صدور حكم على نافالني في قضية يعتبرها المعارض الروسي "مفبركة" للحؤول دون مواجهته بوتين. وصوتت اللجنة في اجتماع علني بالإجماع على رفض الملف الذي قدمه نافالني (41 عاما) يوم أمس الأحد في ختام يوم نظم فيه أنصاره تجمعات في مدن روسية مختلفة.

وعلى الفور دعا نافالني لمقاطعة الانتخابات وقال في شريط مصور مخاطبا أنصاره إن "العملية التي نحن مدعوون إلى المشاركة فيها ليست انتخابات. وحده بوتين والمرشحون الذين اختارهم بنفسه ولا يشكلون أي خطر سيشاركون فيها". كما قال للصحافيين "نعلن إضرابا عن التصويت. سندعو الجميع إلى مقاطعة هذه الانتخابات. لن نعترف بالنتائج".

ولم يكن قرار اللجنة الانتخابية مفاجئا إذ سبق أن نبهت مرارا إلى أن نافالني لن يتمكن من الترشح قبل عام 2028 بسبب الحكم عليه في شباط/ فبراير الفائت بالسجن خمسة أعوام مع وقف التنفيذ بتهمة اختلاس أموال في قضية تعود إلى العام 2009.

وسيواجه بوتين في الانتخابات المرشحين التقليديين للحزب الشيوعي والقوميين، إضافة إلى نجمة التلفزيون القريبة من المعارضة الليبرالية كسينيا سوبتشاك التي تأمل باجتذاب القاعدة المستاءة من الوضع في البلاد. ويحرص بوتين على تجاهل نافالني في شكل كبير وصولا حتى إلى عدم ذكر اسمه.

أ.ح/ع.خ (أ ف ب، د ب أ)