1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

المرصد السوري: القوات النظامية تحقق تقدما في ريف دمشق

حققت قوات الأسد تقدما في محيط مدينة معضمية الشام قرب دمشق، وعززت مواقعها في داريا المجاورة، فيما تتواصل الاشتباكات حول مطار تفتناز. ولبنان يدعو إلى اجتماع عربي لمساعدته في مواجهة أعباء اللاجئين السوريين على أراضيه.

قال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبد الرحمن، اليوم الجمعة (4 يناير/كانون ثان) إن "قوات النظام (السوري) أحرزت تقدما في مدينة داريا وفي محيط المعضمية اللتين كانت تركز عملياتها حولهما منذ يوم الخميس". وأضاف ، في اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس، أنه قد تم تحقيق بعض التقدم ليل الخميس، وتم تعزيز المواقع والحواجز الجمعة.

وتنفذ القوات النظامية منذ أسابيع عمليات واسعة في ريف دمشق للقضاء على معاقل المقاتلين المعارضين الذين يستخدمون هذه المناطق كقاعدة خلفية لعملياتهم في اتجاه العاصمة. وقد استقدمت لهذه الغاية على مدى الأيام الماضية والجمعة تعزيزات عسكرية كبيرة، لاسيما إلى داريا التي كانت دخلت إلى أجزاء منها الأسبوع الماضي.

ووقعت اشتباكات عنيفة في هذه المناطق الجمعة تخللتها غارات من طائرات حربية أوقعت تسعة قتلى في المعضمية وأحدثت دمارا هائلا، بحسب ما أظهرت أشرطة فيديو نشرت على موقع "يوتيوب" على شبكة الانترنت من الصعب التحقق من صحتها. وأفاد المرصد الجمعة سقوط 92 قتيلا في أعمال عنف في مناطق مختلفة من سوريا.

وكانت صحيفة "الوطن" السورية المقربة من النظام السوري كتبت في عددها الصادر الجمعة أن الجيش النظامي "حسم (...) معركته مع الإرهابيين في مدينة داريا".  وتوقعت الصحيفة أن يتم إعلان داريا "آمنة" في مساء الجمعة، مشيرة إلى أن محور دمشق الجنوبي "بات آمنا".

تواصل الاشتباكات في محيط مطار تفتناز لليوم الثالث

وفي محافظة ادلب (شمال غرب)، أكد المرصد حدوث اشتباكات "في محيط مطار تفتناز العسكري بين القوات النظامية ومقاتلين من جبهة النصرة وكتائب أحرار الشام والطليعة الإسلامية ولواء داوود في محاولة مستمرة منذ ثلاثة أيام للسيطرة على المطار". كما تستمر الاشتباكات في محيط معسكر وادي الضيف المحاصر من مقاتلي المعارضة. واستمرت الاشتباكات في محيط مقر اللواء 80 قرب مطار حلب الدولي والتي اقفل نتيجتها المطار منذ الثلاثاء.

من ناحية أخرى، قالت الوكالة العربية السورية للأنباء التابعة للنظام السوري إن "إرهابيين" قاموا بتفجير السيارة الملغومة في محطة وقود مكتظة بالناس في دمشق مساء الخميس. وقال نشطاء معارضون إن الانفجار أسفر عن مقتل 11 شخصا وإصابة 40 آخرين في المحطة. وقالت مصادر بالمعارضة إن عشرات الأشخاص احترقوا في ضربة جوية بينما كانوا ينتظرون للحصول على الوقود في محطة أخرى في دمشق يوم الأربعاء.

Syrian children sit on the back of a truck in Aleppo January 2, 2013. REUTERS/Muzaffar Salman (SYRIA - Tags: CONFLICT)

لبنان يدعو إلى اجتماع عربي لبحث كيفية مساعدته في تقديم الدعم للاجئين السورين المتواجدين على أراضيه...

وفي تطور آخر، أبلغ وزير الخارجية اللبناني عدنان منصور الجمعة الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي، برغبة لبنان في عقد اجتماع وزاري عربي لبحث موضوع اللاجئين السوريين على أراضيه، بحسب ما ذكرت وزارة الخارجية اللبنانية. وكانت الحكومة اللبنانية أقرت الخميس إجراءات لحماية ومساعدة اللاجئين، وإطلاق حملة لحث المجتمع العربي والدولي على تقاسم الأعباء خصوصا لجهة تمويل هذه الإجراءات.

ويوجد في لبنان حاليا 637 ألف و170  لاجئا سوريا حسب آخر إحصاء صادر عن المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

ع.ج.م/ش.ع  (أ.ف.ب، د.ب.أ)