المدرب الألماني فاغنر يتفوق على كلوب ومورينيو وغوارديولا | عالم الرياضة | DW | 08.09.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

المدرب الألماني فاغنر يتفوق على كلوب ومورينيو وغوارديولا

نجح دافيد فاغنر في الصعود بفريق هدرسفيلد إلى الدوري الإنجليزي (برمييرليغ)، بعد غياب دام 45 عاما. ولم يكتف المدرب الألماني بذلك بل قدم أداءً مبهرا أيضا حتى الآن ليحتل فريقه المركز الثالث، ويفوز هو بلقب مدرب الشهر.

فاز الألماني دافيد فاغنر، مدرب هدرسفيلد تاون بجائزة مدرب الشهر في أغسطس/ آب بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بعدما قاد فريقه لانتصارين وتعادل في أول ثلاث مباريات.

ولم يستغرق هدرسفيلد، الذي ترقى من الدرجة الثانية الموسم الماضي بقيادة المدرب الالماني، الكثير من الوقت للتأقلم على متطلبات اللعب في الدوري الممتاز بعد غياب استمر 45 عاما وهزم كريستال بالاس 3-صفر خارج ملعبه في مباراته الأولى.

وأتبع النادي القادم من وست يوركشير انتصاره الافتتاحي بفوز صعب بواقع 1-صفر على نيوكاسل يونايتد الوافد الجديد أيضا وتعادل بدون أهداف مع ساوثامبتون في الأسبوع التالي ليبدأ الموسم بسجل يخلو من الهزائم.

وتنافس فاغنر على الجائزة مع مواطنه وصديقه يورغن كلوب مدرب ليفربول، والإسباني بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي، والبرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد، والبريطاني توني بوليس مدرب وست بروميتش البيون. وأعرب فاغنر عن سعادته وقال: "حصولي على هذه الجائزة شرف كبير لكني أهديها للنادي بأكمله". وأضاف "تمنيت دائما بداية جيدة لكني لم أتوقعها بهذه الطريقة. نحن سعداء حتى الآن لكني كما قلت إنها مجرد بداية ويجب أن نحافظ على تركيزنا طيلة الموسم".

وقادت البداية القوية هدرسفيلد إلى المركز الثالث في الترتيب بعد ثلاث مباريات، خلف مانشستر يونايتد المتصدر وليفربول صاحب المركز الثاني. ويحل الفريق، الذي يضم عددا كبيرا من اللاعبين من ألمانيا ضيفا على وست هام يونايتد متذيل الترتيب يوم الاثنين المقبل.

ص.ش/ع.أ.ج (رويترز)

مختارات