1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

المدارس الابتدائية الألمانية تحتل مركزا متقدما على مستوى العالم

أظهرت نتائج جديدة لدراسة بيزا تحسن أداء التلاميذ الألمان في العلوم الطبيعية والقراءة واحتلالهم المرتبة الثالثة عشرة من بين تلاميذ 57 دولة. غير أن الدراسة أشارت أيضا إلى ضعف مستوى التلاميذ المنحدرين من عائلات مهاجرة.

default

نتائج دراسة بيزا الحالية تشير إلى تقدم ملموس في أداء المدارس الابتدائية الألمانية

أظهرت نتائج جديدة لدراسة بيزا تحسن أداء تلاميذ المدارس الابتدائية الألمانية في الموضوعات التي تتعلق بقضايا البيئة والعلوم الطبيعية، إذ أشارت نتائج الدراسة إلى أن ألمانيا احتلت المرتبة الثالثة عشرة من أصل سبع وخمسين دولة شملتها الدراسة. كما أظهرت النتائج أيضا تقدما في موقع ألمانيا في العلوم الطبيعية مقارنة بعام 2003، حيث شغلت وقتها المرتبة الثامنة عشرة.

وفي تعليقها على نتائج الدراسة قالت وزيرة التربية والتعليم الألمانية، أنيتا شيفان، إن المدارس الابتدائية في ألمانيا "تحتل مراكز متقدمة على مستوى العالم وإن نتائج الإصلاحات التعليمية أخذت تؤتي ثمارها". الجدير بالذكر أن الدراسة التي تقيس مستوى التحصيل العلمي لطلبة المدارس شملت 397 مدرسة ابتدائية، بمشاركة 7900 طالب وطالبة. وفي السياق ذاته أشاد ويلفريد بوس، المدير التنفيذي لدراسة بيزا في ألمانيا بأداء المدارس الابتدائية الألمانية قائلا: "إن النتائج تظهر أن هناك تقدما مستمرا وأداء جيدا لهذه المدارس".

تحسن في الموقع والأداء؟

Neue PISA Studie wird vorgestellt

تحسن في الموقع أم في الأداء؟

وعلى الرغم من التفاؤل الذي أبدته وزيرة التربية والتعليم الألمانية إزاء هذه النتائج، إلا أن أندرياس شلايشر، المنسق الدولي لدراسة بيزا، أكد أن هذه النتائج ليست مؤشرا حقيقيا على تحسن المستوى والأداء. فقد اعتبر أنه من الصعب مقارنة نتائج دراسة عام 2003 بنتائج الدراسة الحالية بسبب تغير تركيبة وطبيعة الاختبارات في الدراسة الحالية مقارنة بسابقتها والتي جاءت في صالح الطلبة الألمان في الدراسة الثانية.

من ناحية أخرى، أظهرت نتائج الدراسة تقدما كبيرا في تحسن أداء التلاميذ الألمان في القراءة، كما أن اختلافات معدل تحسن القراءة بين الذكور والإناث كانت قليلة مقارنة بنتائج الدول الأخرى. وحسب نتائج الدراسة والتي سيتم عرض نتائجها رسميا في الرابع من ديسمبر / كانون الأول القادم جاءت فلندا في المرتبة الأولى، في حين احتلت هونج كونج المرتبة الثانية متقدمة على كندا وتايوان.

فروق اجتماعية واقتصادية

Schüler der Hösbacher Realschule brüten am 27.6.2002 über den Aufgaben zur Abschlussprüfung im Unterrichtsfach Deutsch.

أبناء الطبقات الضعيفة الأقل حظا في الالتحاق في الجامعات

وأشارت نتائج الدراسة أيضا إلى الارتباط القوي بين الطبقة الاجتماعية ومستوى القراءة، حيث إن طلبة المدارس الابتدائية الذين ينحدرون من عائلات مهاجرة يظهرون مستوى أضعف مقارنة بزملائهم الذين شملتهم الدراسة في دول أخرى. وقالت الدراسة "بأن المدارس الابتدائية في ألمانيا لم تنجح في تحقيق تكافؤ الفرص بين الطلبة". وكانت مثل هذه النتائج قد أثارت انتقادات حادة من قبل مبعوث للأمم المتحدة زار ألمانيا في شهر آذار الماضي، حيث اعتبر أن نظام التعليم الابتدائي في ألمانيا لا يستجيب لحاجيات أبناء المهاجرين وأبناء الطبقات الضعيفة.

جدير بالذكر أن نتائج دراسة بيزا لعام 2001 قد أثارت نقاشا حادا في ألمانيا على كافة المستويات، خاصة عندما جاءت ألمانيا في المرتبة الحادية والعشرين في مهارات القراءة والمرتبة العشرين في مادة الرياضيات والعلوم من أصل 31 دولة شملتها الدراسة. وهو ما دفع الحكومة الألمانية للقيام بعمليات إصلاح واسعة في النظام التعليمي باتخاذ مجموعة من الإجراءات والتدابير بغية رفع مستوى التلاميذ وإعدادهم بشكل أفضل لمتابعة تحصيلهم الجامعي.

مختارات