1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

المحكمة العليا الأمريكية تناقش تنفيذ أحكام الإعدام بالحقن

إثر دعوى قضائية ترى أن الحقنة السامة تسبب آلاما لا داعي لها للمحكوم عليهم بالإعدام تناقش اليوم المحكمة العليا الأمريكية دستورية استخدام أسلوب الحقن في تنفيذ عقوبة الإعدام وفيما إذا كان ذلك يعد عقابا وحشيا يحظره الدستور.

default

عقوبة الإعدام ...اغتيال للنفس البسرية

تناقش اليوم المحكمة العليا في الولايات المتحدة الأمريكية مسألة دستورية استخدام أسلوب الحقن في تنفيذ عمليات الإعدام، حيث من المتوقع أن تنظر المحكمة في مسألة كون هذا الحقن يعد نوعا من العقاب الوحشي غير المعتاد الذي يحظره الدستور. وفي هذا السياق نقل الموقع الالكتروني لصحيفة "كورير" الألمانية عن إلزابيث سيميل، باحثة كبيرة في كلية الحقوق في جامعة بيريكلي تأكيدها بأن "المقصود من هذه المراجعة القانونية ليس إلغاء عقوبة الإعدام في الولايات المتحدة الأمريكية".

ويأتي ذلك ردا على طعن تقدم به سجينان محكوم عليهما بالإعدام من ولاية كنتاكي وهما رالف بازيه وتوماس بولينج قالا فيه إن الحقنة السامة المستخدمة في تنفيذ عقوبة الإعدام عن طريق الحقن تسبب آلاما ومعاناة لا داعي لها. يذكر أن الاستماع إلى مثل هذه الدفوع بشأن طرق الإعدام يعد الأول من نوعه على مدى أكثر من 125 عاما في الولايات المتحدة الأمريكية.

ويشار إلى أن طريقة الحقنة السامة في الإعدام تؤدي إلى جعل السجناء يفقدون الوعي ثم يتوقف تنفسهم وأخيرا يتوقف القلب في عملية تتكون من ثلاث مراحل تتم خلال دقائق معدودة. وتتكون الحقنة من عقاقير ثلاث عبارة عن مخدر الهدف منه تغييب السجين عن الوعي والثاني لإصابته بالشلل لوقف تنفسه والأخير لإيقاف قلبه.

انتقادات لطريقة الحقن

Monster's Ball: Hinrichtung

أخطاء كبيرة قد ترافق عملية الإعدام بالحقن

ويكمن الانتقاد الأساسي لإجراءات الحقن في أن العقار ربما لا يخدر الشخص كاملا، الأمر الذي لن يغيبه عن الوعي بصورة كاملة أو أن العقار سيجعل المحكوم عليه بالإعدام على الأرجح يشعر بالاختناق، حيث يشل العقار جميع العضلات ومنها تلك المطلوبة للتنفس. وكان الأطباء قد حذروا من أن الإعدام بالحقن غالبا ما تصاحبه آلام شديدة. وبحسب دراسة نشرتها مجلة "لانسيت" البريطانية الطبية استندت إلى عمليات تشريح أجريت على مساجين تم تنفيذ حكم الإعدام فيهم أنه في حالات عديدة كانت جرعة المخدر قليلة للغاية إلى حد أنها لم تؤد لإفقاد المحكوم عليه الوعي.

وكذلك شكك ريشارد ديتر من مركز معلومات عقوبة الإعدام في واشنطن في كيفية عمل هذه الحقن والطريقة التي تؤثر بها على المحكومين . كما طرح عدة أسئلة تتعلق بطبيعة تعامل القائمين على تنفيذ عقوبة الإعدام فيما لو أفاق السجين من غيبوبته ولم تؤد الحقنة إلى موته وكذلك كيف تحدد أصلا كمية الجرعة؟ وذلك في تصريحات نقلها عنه موقع "تاجزشاو" الالكتروني الألماني.

مسألة أخلاقية وإنسانية

Buchcover: Martschukat - Todesstrafe in Nordamerika

منظمة العفو الدولية تدعو الطواقم الطبية إلى عدم التعاطي مع قرارات تنفيذ عقوبات الإعدام

وينقسم الشارع الأمريكي إزاء مشروعية عقوبة الإعدام بالحقن، فقد أظهر استطلاع للرأي أجري في واشنطن أن بعض المستطلعة آراؤهم أوضحوا بأن الأطباء قادرون على تحديد مفهوم "الإعدام الرحيم". واعتبروا ذلك منسجما مع مبدأ "العين بالعين والسن بالسن"، إذ طالما سبب هؤلاء المجرمون الأذى والآلام للآخرين. غير أن آخرين قالوا إن المسألة متعلقة أصلا بأخلاقية ومشروعية إعدام شخص بغض النظر عن الطريقة التي سينفذ بها الإعدام واعتبروا أن ذلك يتنافى مع القيم الحضارية وخاصة تلك التي تنادي بها أمريكا.

وكانت منظمة العفو الدولية قد دعت في وقت سابق العاملين في المجال الطبي إلى وقف استخدام الحقن القاتلة في الدول التي تستخدم هذا الأسلوب لتنفيذ أحكام الإعدام. ونقل بيان للمنظمة صادر عن جيم ولش، منسق شؤون الصحة وحقوق الإنسان في المنظمة، أن "هدف الطواقم الطبية هو العمل على تحسين صحة المرضى وليس المشاركة في الإعدامات التي تأمر السلطات بتنفيذها". وأضاف أن "الطريقة المثلى لتسوية هذه المعضلة الأخلاقية الناجمة عن استخدام الأطباء والممرضات للقتل هي إلغاء عقوبة الإعدام".

يذكر أن 36 ولاية أمريكية تطبق عقوبة الإعدام لكنها أكثر شيوعا في تكساس مقارنة بالولايات الأمريكية الأخرى. كما أن ولاية نيوجرسي تعد أول ولاية أمريكية تلغي العمل بعقوبة الإعدام.

مختارات