1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

اللجنة الرباعية تدعم مبادرة بوش لإحياء عملية السلام في الشرق الأوسط

رحبت اللجنة الرباعية في اجتماعها في لشبونة باقتراح الرئيس بوش لإحياء عملية السلام المتعثرة في الشرق الأوسط. الرباعية تؤكد دعمها لمبعوثها الخاص للسلام بالشرق الأوسط توني بلير وللرئيس الفلسطيني في جهوده من أجل السلام.

default

اللجنة الرباعية رحبت بالمبادرة الأمريكية لدفع السلام في الشرق الأوسط

عقدت اللجنة الرباعية الدولية للشرق الأوسط مساء أمس الخميس، 19 من يوليو/تموز 2007، اجتماعا في العاصمة البرتغالية لشبونة استغرق ساعتين بحضور الأمين العام للأمم المتحدة بان كيمون ووزيرة الخارجية الأمريكية والمنسق الأعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي ووزير الخارجية الروسي، بالإضافة إلى مبعوث الرباعية الخاص للشرق الأوسط توني بلير ووزير الخارجية البرتغالي الذي تتولى بلاده حاليا الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي.

" خطوة مهمة نحو تحقيق السلام في الشرق الأوسط"

Ägypten Israel Palästinenser Ehud Olmert und Mahmoud Abbas in Scharm el Scheich

حثت اللجنة الرباعية عباس وأولمرت على الإيفاء بالتزامتهما من أجل استتباب الأمن وإحياء السلام

ورحبت اللجنة الرباعية بمبادرة الرئيس الأمريكي جورج بوش لإحياء عملية السلام في الشرق الأوسط وقالت إن هذه المبادرة "ستشكل خطوة هامة نحو تحقيق السلام". كما أكدت دعمها للرئيس الفلسطيني محمود عباس في جهوده من أجل إحلال السلام في المنطقة. كما دعت اللجنة الرباعية الفلسطينيين والإسرائيليين إلى تبني الإجراءات اللازمة لزيادة الثقة والعمل من أجل إحلال سلام دائم في المنطقة من خلال إقامة دولة فلسطينية تتعايش مع إسرائيل والدول المجاورة.

وعلاوة على ذلك طالبت اللجنة باستئناف المباحثات الثنائية بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت ودفعها قدما وحثت أيضا الطرفين على الوفاء بالتزاماتهما وفقا لخارطة الطريق بما فيها إنهاء توسع المستوطنات الإسرائيلية. وأشادت بالزيارة المرتقبة لوفد الجامعة العربية لإسرائيل، بيد أنها أعربت في نفس الوقت عن قلقها العميق إزاء الوضع الإنساني المتردي في قطاع غزة.

دعوة للتعاون مع بلير

Tony Blair

توني بلير يريد الإستماع إلى الناس على عين المكان في الشرق الأوسط

على صعيد آخر دعت اللجنة الرباعية كافة الأطراف وكافة دول الشرق الأوسط إلى التعاون الوثيق مع توني بلير، المبعوث الجديد الخاص للشرق الأوسط. وعبر رئيس الوزراء البريطاني السابق عن سعادته وتفاؤله بالمهمة التي أنيطت به. كما أشار بلير إلى ضرورة الالتزام بالواقعية وعدم إعطاء الفلسطينيين آمالا كاذبة. وقال إنه من الضروري أن يكون لهم "أفق سياسي قوي وواضح للحصول على دولة، ويجب أن يترجم ذلك إلى إجراءات عملية".

وستتمثل خطوته الأولى في الشرق الأوسط في " الاستماع إلى الناس حيث يقيمون" والتفكير في كيفية توفير "الظروف حتى يصبح السلام واقعا" والعمل مع الفلسطينيين على إقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة، كما أشار توني بلير خلال المؤتمر الصحفي عقب انتهاء اجتماع اللجنة الرباعية.

تجدر الإشارة إلى أنه تم تكليف توني بلير، الذي عُين مبعوثا للجنة الرباعية إلى الشرق الأوسط في 27 حزيران/يونيو الماضي، بحشد المساعدات الدولية للسلطة الفلسطينية والعمل على تهيئة الظروف المناسبة لإقامة دولة فلسطينية. كما دعت عشر دول من جنوب أوروبا إلى توسيع دور بلير لجعله يتولى مهمة تسهيل "المفاوضات دون شروط مسبقة" حول الوضع النهائي للأراضي الفلسطينية بين إسرائيل والفلسطينيين. ومن المنتظر أن تجتمع اللجنة الرباعية مجددا في ايلول/سبتمبر المقبل.

مختارات

مواضيع ذات صلة