1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الكويت تشكل حكومة مع وزيرين جديدين للنفط والمالية

أعلنت الكويت تشكيل حكومة جديدة استلم فيها مصطفى جاسم الشمالي وزارة النفط، إلا أن السياسة النفطية يحددها في الكويت مجلس أعلى للنفط ومن ثم فإن التغييرات الوزارية فيها تعد أقل أهمية من الدول الأخرى.

أصدر أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح اليوم (الأحد الرابع من أغسطس / آب 2013) مرسوما بتشكيل حكومة تتضمن وزراء جددا للنفط والمالية والدفاع، وينتمي ستة من أعضائها لأسرة آل الصباح الحاكمة. ويأتي تشكيل الحكومة التي تضم 16 عضوا ويرأسها الشيح جابر المبارك الصباح في أعقاب الانتخابات التشريعية التي شهدتها البلاد في 27 تموز/ يوليو للمرة الثانية في غضون ثمانية أشهر، وذلك في ظل مقاطعة المعارضة مرة أخرى.

وتم إسناد حقيبة المالية إلى الحاكم السابق للمصرف المركزي الشيخ سالم عبد العزيز الصباح الذي استقال من منصبه العام الماضي احتجاجا على التوسع الكبير في الإنفاق العام. وعين وزير المالية السابق مصطفى الشمالي وزيرا للنفط بعد أن كان يشغل هذه الحقيبة بالوكالة خلال الأشهر الأخيرة منذ استقالة وزير النفط السابق هاني حسين. وإضافة إلى رئيس الوزراء الشيخ جابر، ينتمي ستة وزراء إلى أسرة آل الصباح مقارنة بخمسة في الحكومة السابقة.

GCC in Bahrein Emir von Kuwait

آل الصباح يسيطرون على دواليب الحكومة الجديدة

ويسيطر أعضاء الأسرة الحاكمة على حقائب رئيسية مثل الدفاع والداخلية والخارجية إضافة إلى المالية والإعلام والصحة. وتم تعيين وزيرين جديدين للدفاع والداخلية من داخل الأسرة الحاكمة. وفي وزارة الداخلية، تم استبدال الشيخ احمد حمود الصباح بالشيخ محمد خالد الصباح الذي سبق أن استلم هذه الحقيبة في مرحلة سابقة. وعين رئيس الأركان الشيخ خالد الجراح الصباح وزيرا للدفاع مكان الشيخ خالد الصباح. واحتفظ وزراء التجارة والتنمية، والشؤون الاجتماعية والعمل، والتعليم والشؤون الإسلامية بحقائبهم. وعين النائب المنتخب في الانتخابات الأخيرة عيسى الكندري وزيرا للمواصلات.

وكانت الحكومة السابقة التي كان أيضا على رأسها الشيخ جابر، استقالت الأسبوع الماضي ضمن إجراء روتيني في أعقاب الانتخابات التشريعية. وقاطعت المعارضة الإسلامية والوطنية والليبرالية الانتخابات التي نظمت في 27 تموز/يوليو، إلا أنه بالرغم من ذلك بلغت نسبة المشاركة 2,52 في المائة مسجلة ارتفاعا ملحوظا مقارنة بنسبة المشاركة في الانتخابات الأخيرة التي بلغت 40 في المائة. والحكومة الجديدة هي الثانية عشرة منذ 2006. وشهدت الكويت منذ تلك السنة سلسلة من الأزمات السياسية المتكررة التي أجبرت 11 حكومة على الاستقالة وأسفرت عن حل البرلمان ست مرات.

(ح.ز / ط.أ / أ.ف.ب / رويترز )

مختارات