1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

الرئيسية

الكتاب الالكتروني ينافس بشدة في معرض فرانكفورت الدولي

من المنتظر أن تصبح "الكتب الاليكترونية" محور الاهتمام في معرض فرانكفورت للكتاب، فالفرق الكبير بين تكلفة الكتاب الالكتروني والكتاب الورقي يفتح الباب لجني أرباح هائلة أمام دور النشر التي تتبنى تطوير وسيلة القراءة الجديدة.

default

هل يألف القراء الكتاب الاليكتروني مع الزمن كما ألفوا تصفح الكتاب الورقي؟

قبيل انطلاق معرض فرانكفورت الدولي (يوم الأربعاء 14 أكتوبر/ تشرين الأول) يدور جدل عميق بين الخبراء والناشرين حول أسعار الكتب الإلكترونية. فالكتب الورقية كما هو معروف، غالية الثمن بسبب تكاليف عمليات التصنيع والطباعة، بينما تكلف الكتب الإلكترونية أقل من نظيراتها التقليدية.

وتتوقع مؤسسة "سوني" المتخصصة في ابتكار برامج وأدوات قراءة الكتب الإلكترونية، إن الإقبال على الكتاب الاليكتروني سيشهد تزايدا متناميا في حال اقتناع العميل بجدواه الاقتصادية، فتحميل ملف وقراءته أقل تكلفة بكثير من شراء مجلد وحمله للمنزل.

وتأمل بعض دور النشر وخاصة الأمريكية والبريطانية في أن تتمكن من بيع الكتب الإلكترونية على فصول، أي يحصل القارئ على الفصل الذي يرغب به من الكتاب مقابل تحصيل مبالغ نقدية ضئيلة للغاية. وتعتقد دور النشر التي تتبنى تسويق الكتاب الالكتروني بهذه الوسيلة، أنها تضمن في الوقت نفسه دخلا إجماليا أكبر لدور النشر.

توقعات بأن تفوق مبيعات الكتب الالكترونية نظيرتها المطبوعة

وكانت ­دار نشر"ويكلي"الأمريكية ومجلة "بوخريبورت"الألمانية قامتا بإجراء استطلاع للرأي شمل 840 خبيرا في صناعة الكتب من دول مختلفة. وكما تقول النتائج فإن نصف الخبراء الذين شملهم الاستطلاع يتوقعون أن تفوق مبيعات الكتب الإلكترونية مبيعات نظيراتها من الكتب المطبوعة بحلول عام 2018 . غير أن 16 بالمائة من الخبراء قالوا إن تكلفة الكتب الإلكترونية ينبغي أن تكون أقل من المطبوعة بما يعادل 30 في المائة.

والغريب أن الاستطلاع الذي أجرته "ويكلي" الأمريكية كشف أن 22 بالمائة فقط من خبراء صناعة الكتب المشاركين في الاستطلاع من أوروبا والولايات المتحدة وآسيا وأمريكا اللاتينية، يستخدمون أجهزة قراءة الكتب الإلكترونية. ويشرح رئيس تحرير "بوخريبورت"توماس فيلكينغ الأمر قائلا "لا يزال القطاع في انتظار استراتيجيات تمكنه من تحقيق أرباح من المحتوى الإلكتروني".

برنامج جديد للقراءة

Japanisches Ebook

إحدى الشركات اليابانية صممت كتابا اليكنرونيا بصفحتين على شاكلة الكتاب التقليدي

هذا وأعلنت شركة التجارة الإلكترونية الأمريكية الشهيرة "أمازون" عن طرح نسخة محدثة من برنامج قراءة الكتب الإلكترونية "كيندل" خارج الولايات المتحدة. وسيقدم الجهاز الجديد ­الذي يشبه الهاتف الخلوي­الكتب المكتوبة باللغة الانجليزية وحدها كخطوة أولى. وتوقعت شركة "فورستر" للأبحاث أن تبلغ المبيعات الإجمالية لأجهزة قراءة الكتب الإلكترونية هذا العام ثلاثة ملايين جهاز، بدلا من مليونين فقط بحسب توقعات سابقة.

وباتت صناعة الكتب ترى في الكتب الإلكترونية فرصة وليس خطرا كما استشعرت في البداية، الأمر الذي حدا ـ كما أشار الاستطلاع السابق الذكر ـ بدور النشر إلى الاتجاه نحو تطوير الكتب الإلكترونية، أكثر من اهتمامها بمبيعات الكتب المطبوعة خلال فترة الركود الراهنة.

(ن. ط / د ب أ)­

مراجعة: عبده المخلافي

مختارات