القضاء الألماني: ″الوقوف أمام الله″ ليس مبررًا لعدم الوقوف في المحكمة | عالم المنوعات | DW | 24.11.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

القضاء الألماني: "الوقوف أمام الله" ليس مبررًا لعدم الوقوف في المحكمة

​​​​​​​رفضت المحكمة الدستورية العليا الألمانية دعوى تقدم بها رجل مسلم ضد محكمة أدنى كانت قد فرضت عليه غرامة مالية بعد رفضه الوقوف أمام القاضي بالمحكمة بحجة أن دينه لا يسمح له سوى بـ"الوقوف أمام الله".

Deutschland Bundesverfassungsgericht zu Informationsrechten von Abgeordneten (picture-alliance/dpa/U. Deck)

صورة أرشيفية.

بعد ما فرضت المحكمة الابتدائية بمدية "مانهايم" الألمانية غرامة مالية قدرها 300 يورو (وحسب مصدر آخر 330 يورو) على شخص مسلم من كينيا، رفض عدة مرات الوقوف أمام القاضي في المحكمة بدعوى أن دينه لا يسمح له سوى بـ"الوقوف أمام الله"، رفضت المحكمة الدستورية العليا في ألمانيا الخميس (23 نوفمبر/تشرين الثاني 2017)، شكوى تقدم بها الشخص المسلم أمامها ضد قرار الغرامة.

وكان هذا الشخص قد رفض الوقوف أمام القاضي بالمحكمة الابتدائية بمدينة مانهايم في أول جلسة للمحكمة الوقوف أثناء أداء أحد الشهود القسم. وفي جلسة أخرى وصل إلى المحكمة متأخراً نصف ساعة، كما كرر عدم الوقوف أثناء النطق بالحكم.

وفرضت المحكمة الابتدائية في مانهايم على الشخص غرامة مالية ، وهو ما دفع به إلى اللجوء إلى المحكمة الدستورية الألمانية العليا، مبرراً عدم الوقوف أمام القاضي بأنها حرية دينية وأن دينه يمنعه من الوقوف أمام المحكمة، ويسمح له بالوقوف فقط "أمام الله".

ورأت المحكمة أن الرجل لم يستطيع أن يبرر في مذكرة الدعوى لماذا يمنعه دينه من الوقوف أمام المحكمة.

وكانت المحكمة الإقليمية في كارلسروه قد رفضت قبل ذك شكوى الشخص نفسه، مؤكدة أن الأمر يتعلق باحترام القضاء وإن الوقوف في المحكمة ليس نوعا من العبادة أو الطقوس الدينية، واعتبرت سلوك الرجل داخل المحكمة غير لائقا ويشي بعدم عدم الاحترام.  

ر.م/ع.ج.م ( أ ف ب(

مختارات