1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الفتاة الباكستانية "ملالا" ضيفة على أسرة أوباما

في إطار سلسلة من ظهورها في مقابلات وفعاليات عامة حلت الفتاة الباكستانية ملالا التي نجت من الموت قبل عام ضيفة على أسرة أوباما في البيت الأبيض وأشاد أوباما بعمل ملالا لأجل تعليم الفتيات في باكستان.

أقام الرئيس الأمريكي باراك أوباما وزوجته ميشيل حفل استقبال الجمعة (11 أكتوبر/ تشرين أول 2013) بتوقيت الولايات المتحدة للفتاة الباكستانية ملالا يوسفزاي (16 عاما) التي نجت قبل عام من هجوم بالرصاص من قبل طالبان باكستان بسبب قيامها بحملة لتعليم الفتيات. وأوضح البيت الأبيض في بيان له أن اللقاء مع ملالا حضرته أيضا "ماليا" الابنة البكر لأوباما. وأضاف البيان أن أوباما أبدى شكره ليوسفزاي على"عملها الملهم والحماسي من اجل تعليم الفتيات في باكستان." وجاء في البيان "تنضم الولايات المتحدة إلى الشعب الباكستاني والكثيرين حول العالم من أجل الاحتفال بشجاعة وتصميم ملالا على النهوض بحق جميع الفتيات في الذهاب للمدارس وتحقيق أحلامهن". بينما قالت ميشيل أوباما " إن الاستثمار في تعليم الفتيات يعد "أفضل ما يمكن أن نقوم به، ليس فقط بالنسبة لبناتنا وحفيداتنا، بل أيضا بالنسبة لأسرهن ومجتمعاتهن ودولهن".

وبلقائها عائلة أوباما اختتمت ملالا يوسفزاي سلسلة من المقابلات والظهور بفعاليات عامة استغرقت عدة أيام في الولايات المتحدة. وكانت ملالا قد ظهرت أس الجمعة أمام اجتماع لصندوق النقد الدولي الذي يشارك فيه وزراء المالية من مختلف أنحاء العالم في إطار الاجتماعات نصف السنوية الذي يعقدها الصندوق مع البنك الدولي.

وشفيت ملالا بعد علاجها في بريطانيا عقب إصابتها في رأسها بالرصاص في رأسها في 9 تشرين الثاني/أكتوبر 2012 من عنصر من حركة طالبان الباكستانية في مينغورا بوادي سوات شمالي غربي باكستان.

وقد حصلت ملالا على جوائز ومكافآت كثيرة كان آخرها جائزة ساخاروف التي منحها إياها البرلمان الأوروبي الخميس، الأمر الذي انتقدته طالبان باكستان. وكانت ملالا أيضا من ابرز المرشحين لنيل جائزة نوبل للسلام التي فازت بها الجمعة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

ص ش / ع ج م (رويترز، أ ف ب، د ب أ)

مختارات