1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

العيون الكبريتية تفيد في علاج الآلام والالتهابات

يؤكد أطباء ألمان أن الحمامات الكبريتية الحرارية مناسبة تماماً لعلاج أمراض الجهاز العضلي الهيكلي والأمراض الروماتيزمية والجلدية. تلك الحمامات الحرارية المنتشرة في تركيا وإيطاليا وفرنسا موجودة أيضاً في 31 منتجع صحي ألماني.

default

احد العيون الكبريتية في الولايات المتحدة الأمريكية

تشترك مناطق بورصا في غربي تركيا ومونتيسيللي على أطراف مدينة بارما الإيطالية ودينيه-لي-باين في جنوبي فرنسا في شيء واحد، وهو أن كلها مواقع لعيون كبريتية تعطي المترددين عليها خلال عطلاتهم الأمل في خوض تجربة صحية ممتعة، فقد أضحى من المعتاد اليوم أن تتم الاستفادة من الكبريت في شكل حمامات حرارية.

وترجع التأثيرات الملطفة والمسكنة للآلام والمضادة للالتهابات إلى عدة عوامل، على رأسها دفء المياه كما يؤكد فولفغانغ بروكله، كبير الأطباء في المركز الألماني للروماتيزم. ويضيف الطبيب الألماني أن تأثير دفء المياه يزداد بفعل كبريت الهيدروجين، الأمر الذي يمكن رؤيته بوضوح في احمرار الجلد. ويضيف بروكله أن الاستحمام بمياه العيون الكبريتية يعمل على استرخاء العضلات في كل أجزاء الجسم وتصبح الأنسجة الرابطة في الجسم أكثر مرونة وتتسع الأوعية الدموية وتزيد نبضات القلب وعملية التمثيل الغذائي (الأيض).

إعادة بناء الغضاريف المفصلية

mig-121206-heilig-005.jpg

الأطباء يؤكدون أن زيارة واحدة لمنتجع المياه الحرارية لا يكفي للعلاج

ويرى الطبيب الألماني أن الحمامات الكبريتية الحرارية مناسبة تماما لعلاج أمراض الجهاز العضلي الهيكلي. ويقول في هذا السياق: "نحن نشهد نجاحا جيدا للغاية في المرضى المصابين بأمراض تآكل المفاصل والعمود الفقري وبينها مشكلات الانزلاق الغضروفي (الديسك) ومرض بختيريف (التهاب الفقرات الروماتويدي) وأمراض الالتهابات الروماتزمية وآلام العضلات". وإضافة إلى ذلك تتم الاستفادة من الحمامات الكبريتية الحرارية بنجاح في علاج الإكزيما والالتهاب الجلدي العصبي، ويُوصى عموما بالحمامات الكبريتية كجزء من زيارة المنتجع الصحي.

اختلاف المحتوى الكبريتي من عين إلى أخرى

ومن بين 154 منتجعاً صحياً رسمياً في ألمانيا، يوجد 31 منتجعاً يحتوي على عيون كبريتية، ويختلف المحتوي الكبريتي من عين إلى أخرى. لكن لابد لماء العين من أن يحتوي على حد أدنى من الكبريت، مقداره غرام في كل لتر من الماء، وإلا فلا يمكن تصنيفها على أنها عين معدنية. ويقول البروفيسور يورغن كلاينشميت من أحد المعاهد الألمانية للعلوم الصحية وعلوم إعادة التأهيل في جامعة ميونيخ: "لا يجب أن نضع أهمية كبرى على كمية الكبريت مقارنة بعناصر فعالة أخرى، فمعرفة كيفية استغلال العيون الكبريتية والعناصر الأخرى في المنتجع الصحي أهم".

توصيات الأطباء

Wellness im Liegestuhl

الأطباء ينصحون بالاسترخاء بعد الاستحمام في العيون الكبريتية

ويبدي المتخصصون في المنتجعات الصحية تشككا أيضا في الجدوى الطبية لزيارة واحدة فقط إلى منتجع للمياه الحرارية. ويقول كلاينشميت إن هذه تجارب سريعة لا تعدو كونها بداية فحسب. وحيثما يتم الاستحمام بمياه كبريتية، فإنه يتعين للحمام أن يستمر ما بين عشر إلى عشرين دقيقة في مياه تتراوح حرارتها بين 37 و39 درجة مئوية، حسبما قال جونتر تيل، عضو اللجنة الاستشارية لخبراء المنتجعات الصحية والعيون الحرارية في الرابطة الألمانية للرعاية الصحية في مدينة دوسيلدورف الألمانية.

ويلزم أخذ حمام ساخن بعد حمام المياه الكبريتية حتى تتفتح المسام وتتبدد الرائحة الكريهة للكبريت. ومن الطبيعي أن يشعر الإنسان بثقل في بدنه بعد الحمام الكبريتي، لأن الاستحمام في عين كبريتية حرارية يلقي بعبء شديد على القلب وعلى الدورة الدموية. لذلك يوصي الأطباء بأخذ قسط طويل من الراحة بعد ذلك.

مختارات