1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

العراق والسعودية ضمن لائحة الدول الأكثر تنفيذا لعقوبة لإعدام

جاءت إيران والعراق والسعودية والولايات المتحدة على رأس أكثر خمس دول لديها أعلى عدد من حالات الإعدام في العالم، بحسب تقرير صادر عن منظمة العفو الدولية. وجاء في التقرير أن الاتجاه العالمي نحو إلغاء هذه العقوبة، ظل مستمرا.

قالت منظمة العفو الدولية في تقرير لها نشر اليوم الأربعاء (10 أبريل/ نيسان 2013) إن الاتجاه العالمي نحو إلغاء عقوبة الإعدام ظل مستمرا في 2012، رغم ما شهدته بعض الدول من زيادة في تطبيق تلك العقوبة. وقالت المنظمة في تقريرها السنوي حول عقوبة الإعدام إنه تم إعدام 682 شخصا على الأقل في 2012، بما يزيد باثنين على عام 2011، لكن صدر 1722 حكما بالإعدام في 58 دولة مقارنة بـ 1923 في 63 دولة العام الماضي. لكن هذه الأرقام لا تشمل "آلاف الإعدامات" التي حصلت في الصين وفق المنظمة التي أوضحت أن الإحصاءات سرية في هذا البلد "الذي يقوم بمفرده بإعدام أشخاص يفوق عددهم من يعدمون في بقية أنحاء العالم".

وتحدثت المنظمة أيضا عن حالات إعدام غير مؤكدة في إيران "تزداد معها الأرقام الرسمية (314 حالة) بنحو 75 في المائة". وتحتل إيران بعد الصين المرتبة الثانية ضمن الدول الأكثر تنفيذا لعقوبة الإعدام، يليها العراق والسعودية والولايات المتحدة. وفي هذا السياق ذكر التقرير أن هناك زيادة ملحوظة فيما يتعلق بتطبيق تلك العقوبة في العراق، حيث تم تنفيذ 129 حالة إعدام، بما يقرب من ضعف من تم إعدامهم في 2011، مشيرا إلى أن الكثيرين يحكمون بالإعدام بعد إدانتهم بارتكاب "أعمال إرهابية" وإثر انتزاع اعترافات منهم "تحت التعذيب" أو جراء "سوء المعاملة".

ونُفذت 21 دولة عقوبة الإعدام في 2012، وهو نفس العدد في 2011، لكنه يقل عما كان عليه في 2003 (28 دولة). وفي الولايات المتحدة،هناك تسع ولايات نفذت أحكاما بالإعدام في 2012 مقابل 13 في 2011، بينما أصبحت كونيتيكت الولاية السابعة عشر التي تلغي عقوبة الإعدام. ووصف التقرير استئناف عملية تنفيذ عقوبة الإعدام بعد فترات طويلة من وقف العمل بها في الهند واليابان وباكستان بأنه "انتكاسة مخيبة للآمال".

ع.ش/ط.أ (د ب أ، أ ف ب)

مواضيع ذات صلة