1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

خاص: العراق اليوم

العراق: هشاشة الأمن واستفحال الفساد حصيلة عام 2009

تميز هذا العام في العراق بهشاشة الوضع الأمني رغم تحسنه النسبي، إذ شهد هجمات انتحارية كبيرة استهدفت مؤسسات الدولة. وبقي الفساد المستشري في كل الدوائر والمؤسسات الرسمية بما فيها الأجهزة الأمنية التحدي الأكبر بعد الأمن.

default

يرى غانم جواد الباحث والكاتب السياسي العراقي ان أجهزة الاعلام لا تعكس حقيقة الوضع العراقي وخاصة ما يتعلق بالأمن والاستقرار....

( للاستماع اضغط على الرابط أسفل الصفحة، غانم جواد: المواطنون العراقيون ضحايا صراع القوى السياسية)

Irak Militärparade der irakischen Armee in Tikrit

هل باتت قوات الامن الأن قادرة على مواجهة الارهاب ؟

حسب رأي الدكتور منذر الفضل الخبير والمستشار القانوني، يعد الخلل في تركيبة الأجهزة الأمنية المخترقة من قبل آلاف البعثيين وجماعات العنف من الاسباب الرئيسية لغياب الامن والاستقرار في العراق.

( للاستماع اضغط على الرابط أسفل الصفحة، د. منذر الفضل: بعض الارهابيين كانوا ومازالوا أعضاء في البرلمان العراقي)

Bagdad Irak Anschlag 25.10.2009

ضحايا الارهاب في 2009

ويقول الكاتب غانم جواد أن هناك ارتباط بين استشراء الفساد في مؤسسات ودوائر الدولة والانفلات الامني والفوضى السائدة في البلاد...

(للاستماع اضغط على الرابط أسفل الصفحة، غانم جواد: رأيت بأم عيني عناصر غير كفوءة تحتل مناصب مفصلية في الدولة)

ويرى د. منذر الفضل أن غياب القانون وعدم تطبيقه يحول دون محاسبة الفاسدين ومكافحة الفساد، وأن قوى سياسية تساهم في ذلك....

(للاستماع اضغط على الرابط أسفل الصفحة، د. منذر الفضل: الفساد معروف والفاسد معروف ولكن لا يحاسب ولا يطبق عليه القانون)

Irakisches Parlament in Bagdad

هل ستبقى الخارطة السياسية كما هي الأن بعد الانتخابات القادمة ؟

الشكل الجديد للدولة العراقية وانتقالها من الدولة البسيطة الى الدولة المركبة كان سبباً لبعض التوتر بين الحكومة المركزية وحكومة اقليم كردستان حسب رأي د. منذر الفضل..

(للاستماع اضغط على الرابط أسفل الصفحة، د. منذر الفضل: عدم تطبيق المادة 140 من الدستور هو السبب الاساسي للتوتر بين بغداد واربيل)

ويتفق الكاتب والباحث السياسي غانم جواد مع د. منذر الفضل بان المشكلة تكمن في بعض مواد الدستور التي تتسبب في التوتر بين الحكومة المركزية وحكومة اقليم كردستان...

(للاستماع اضغط على الرابط أسفل الصفحة، غانم جواد: من كتبوا الدستور هم الذين انقلبوا عليه)

الكاتب : عارف جابو

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع