1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

العراق: مقتل وجرح العشرات في هجمات وغرق مطعم عائم

سقط العشرات في العراق بين قتيل وجريح في سلسلة هجمات بسيارات مفخخة، فيما لقي خمسة أشخاص على الأقل مصرعهم في "حادث" غرق مطعم عائم (عبارة) على متنه أكثر من 80 شخصا وذلك "نتيجة زيادة طاقته الاستيعابية".

قتل 23 شخصا على الأقل وأصيب العشرات بجروح في هجمات متفرقة في بغداد ومناطق محيطة بها، بينها انفجار مزدوج بسيارتين مفخختين في منطقة الشعلة قتل فيه 19 شخصا على الأقل، وفقا لمصادر أمنية وطبية.

وقال مصدر في وزارة الداخلية لوكالة فرانس برس إن "سيارتين مفخختين انفجرتا قرب ملعب شعبي لكرة القدم في الشعلة في شمال بغداد"، مضيفا أن "تفجير السيارة الثانية وقع بعد وصول القوى الأمنية إلى منطقة الهجوم". وقال مصدران طبيان رسميان إن "19 شخصا على الأقل قتلوا في الهجوم في الشعلة، بينما أصيب أكثر من 30 بجروح"، وأشارا إلى وجود "أطفال بين القتلى والجرحى من ضحايا الهجوم".

وتعرضت منطقة الشعلة التي تسكنها غالبية شيعية والقريبة من مدينة الكاظمية، خلال الأشهر الأخيرة إلى هجمات متكررة بالعبوات الناسفة والسيارات المفخخة قتل وأصيب فيها العشرات.

وفي المحمودية جنوب بغداد حاولت الشرطة إلقاء القبض على "إرهابي فجر عبوة كانت في يده وخمس عبوات أخرى إلى جانبه، ما أدى إلى مقتل شرطيين اثنين وجرح أربعة آخرين بجروح"، حسب المصدر في وزارة الداخلية. وأكد مصدر طبي رسمي مقتل شرطيين على الأقل في الحادث.

كما قتل شخص وأصيب سبعة آخرون بجروح في انفجار عبوتين ناسفتين في حي الشرطة الرابعة في جنوب بغداد، بينما قتل شخص وأصيب 17 بجروح بانفجار سيارة مفخخة في العزيزية (70 كلم جنوب شرق)، وفقا لمصادر أمنية وطبية.

وتأتي هجمات اليوم بعد مقتل 21 شخصا وإصابة اكثر من 120 اخرين بجروح في سلسلة هجمات في 17 شباط/فبراير، وقبل أيام من الذكرى العاشرة لبدء الغزو الأمريكي للعراق في 2003.

وبهذه الهجمات يرتفع عدد ضحايا أعمال العنف في العراق منذ بداية شباط/فبراير إلى أكثر من 210 قتلى ونحو 550 جريحا، حسب حصيلة أعدتها وكالة فرانس برس استنادا إلى مصادر أمنية وطبية.

غرق مطعم عائم

من جانب آخر لقي خمسة أشخاص على الأقل حتفهم مساء الخميس اثر غرق مطعم عائم على متنه 80 شخصا في بغداد، بحسب ما أفادت مصادر أمنية وطبية لفرانس برس. وقال مسؤول في وزارة الداخلية إن "خمسة أشخاص على الأقل قتلوا في الحادث". وأكد مصدر في وزارة الصحة هذه الحصيلة، معربا عن خشيته من ارتفاع عدد الضحايا. وقال المصدر في وزارة الداخلية إن "انهيار العبارة كان نتيجة زيادة طاقتها الاستيعابية". وعادة ما يشهد المطعم اكتظاظا مساء الخميس قبل إجازة الجمعة. والعبارة تابعة لأحد النوادي في منطقة الكرادة (وسط بغداد)، واستضافت في السابق مؤتمرات حكومية رسمية. لكن المصدر في وزارة الداخلية تحدث عن "حادث".

م. أ. م/ع.ج.م (أ ف ب، د ب أ)

مختارات