1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

العراق: قتلى وعشرات الجرحى في هجمات متفرقة

شهدت العاصمة العراقية بغداد ومناطق أخرى هجمات استهدفت مدنيين ورجال أمن وعسكريين أوقعت أكثر من عشرين قتيلا وعشرات الجرحى. وصعّدت المجموعات المسلحة هجماتها خلال هذا العام، إذ قتل أكثر من ستة آلاف شخص حتى الآن.

قتل أكثر من عشرين شخصا على الأقل في هجمات متفرقة في العراق، بينهم 11 في انفجار سيارة مفخخة استهدف مقهى شعبيا في بلدة بهرز، شمال بغداد، حسبما أفادت مصادر أمنية وطبية اليوم الاثنين (09 كانون الأول / ديسمبر). ونقلت فرانس برس عن ضابط في الشرطة برتبة مقدم قوله، إن "11 شخصا قتلوا وأصيب 22 آخرون بجروح في انفجار سيارة مفخخة مركونة استهدفت مقهى وسط ناحية بهرز" ذات الغالبية السنية وتقع إلى الجنوب من مدينة بعقوبة (57 كلم شمال شرقي بغداد). وأكد الطبيب رائد نعيم في مستشفى بعقوبة العام حصيلة الضحايا.

وفي بغداد، قتل خمسة أشخاص وأصيب ما لا يقل عن 12 بجروح في هجمات متفرقة في بغداد وجنوبها. وقال ضابط في الشرطة برتبة عقيد إن "عنصرين من قوات الصحوة التي تقاتل تنظيم القاعدة قتلوا وأصيب اثنان آخران بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة استهدف دوريتهم في منطقة السويب، في جنوب غربي بغداد".

وفي المدائن (25 كلم جنوب بغداد) قتل جندي وأصيب اثنان من رفاقه بجروح في انفجار عبوة ناسفة استهدف دوريتهم وسط البلدة، بحسب الشرطة. وفي حادث منفصل آخر، قتل شخصان وأصيب ثمانية بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة قرب سوق لبيع الخضروات في منطقة البسماية، جنوب شرقي بغداد، وفقا للمصدر.

وتأتي الهجمات غداة مقتل نحو أربعين شخصا وجرح أكثر من 130 آخرين في هجمات متفرقة، أغلبها في بغداد، وفقا لمصادر أمنية وطبية.

ويشهد العراق منذ نيسان/ أبريل الماضي تصاعدا في أعمال العنف اليومية. وقتل أكثر من 6250 شخصا منذ بداية العام 2013 بحسب حصيلة أعدتها فرانس برس استنادا إلى مصادر أمنية وطبية وعسكرية.

وشدد مسلحون على صلة بتنظيم القاعدة قبضتهم من جديد على مناطق في أنحاء العراق منذ تصاعد حدة الأزمة في سوريا وانسحاب القوات الأمريكية من العراق في نهاية عام 2011.

ع.ج / ش. ع (آ.ف.ب، د.ب.أ، رويترز)